الأرز البني خيارك في رمضان

في شهر رمضان تمتلئ المائدة بأصناف الطعام، وعلى رأسها الأرز بمختلف طرق طهيه، فهو وجبة لا غنى عنه على المائدة، يقول الدكتور خالد يوسف أستاذ التغذية إن الأرز البني هو الأرز قبل نزع قشرته الخارجية، وإزالة النخالة عنه فبه قيمته الغذائية من الكالسيوم والمغنيسيوم والبروتين والألياف. وفيتامين B1 والبوتاسيوم، وغيرها من العناصر المغذية التي تحتويها النخالة، ومن المعروف أن هذه الألياف لها دور كبير في عملية الهضم، والحفاظ على مستويات سكر الدم ثابتة مما يقي الجسم من مخاطر الإصابة بالسكر، والحفاظ على وزن صحي سليم.

هذه أحد الأسباب الرئيسية من الناحية الغذائية التي تجعل الأرز البني خياراً صحياً لمائدة الإفطار في رمضان، فالألياف الغذائية لديها القدرة على أن تمنحك الشبع لوقت أطول بسبب ثبات معدل السكر في الدم، كما تساعد على زيادة كفاءة عملية الهضم، وبالإضافة إلى ذلك فللأرز البني فوائد صحية أخرى منها:
أنه غني بالألياف المفيدة التي تسهم في الحفاظ على صحة الأمعاء، وتمكنها من أداء وظيفتها بشكل سليم وصحي مما يساهم في زيادة كفاءتها وقدرتها على هضم الطعام، كما يساهم محتواه من الألياف في الشعور بالامتلاء، والشبع سريعاً وبالتالي يعزز عملية فقدان الوزن، فبعد تناول وعاء واحد من الأرز البني، تشعرين بالامتلاء والشبع. مما يساهم في خفض كمية الطعام التي تتناولينها في الوجبة.

 كما يحتوي علي مادة السلينيوم الضرورية للجسم ومضادة للأكسدة، ويتسبب نقصه زيادة نسبة التعرض لأمراض السرطان، وأمراض القلب وحالات الالتهابات والتهاب المفاصل الروماتيزم.

وكوب واحد من الأرز البني يمنحك أكثر من 80 بالمئة من احتياجاتك اليومية من المنجنيز، وهذا المعدن يساعد جسم الإنسان على تكوين الأحماض الدهنية الهامة التي تقوم بإنتاج الكوليسترول المرتفع الكثافة؛ المفيد لصحة جسم الإنسان، كما أنه مفيد أيضاً لصحة الجهاز العصبي والجهاز التناسلي.
 

أضف تعليقا