البهارات وخاصة الزنجبيل صيدلية في منزلك

البهارات هي عبارة عن منكهات محفّزة للشهية وتجمّل الأطباق وتجلب الحماسة إلى المطبخ كما أنها كنوز غذائية يمكن أن تساعدك في تقليل استخدام الملح أو السكر أو الدهنيات الضارة في الطعام. اكتشفوا فوائد 7 بهارات ونكهات لا غنى عنها.
 

اشتركي الآن في صفحة "الجميلة" على الفيسبوك

 

الثوم

غني بمضادات الأكسدة، كما أن للثوم أثر في الحماية من الإصابة بسرطانات المعدة والأمعاء وترفع من مستوى الكوليسترول الجيد وتخفيض مستوى الغليسردات الثلاثية في الدم. وللحفاظ على خصائصها الفعالة، تناولي الثوم الطازج في السلطات بدل الثوم المطبوخ.

  • لا ينصح بتناول الثوم في حالة الإصابة بالأنيميا وإذا تم تناوله بكميات كبيرة، قد يؤدي إلى آثار غير مرغوب بها مثل آلام البطن.

القرفة

غنية بمضادات الأكسدة وتستخدم بكثرة لكونها تساعد في استقرار مستويات السكر في الدم، مما يجعلها مفيدة جداً لمرضى السكري أو لمن يعانون من مستويات عالية من الكوليسترول الضار. لذيذة جداً في الألبان والحلويات المنزلية أو عند رشها على سلطة الفواكه، كما يمكن للقرفة أن تساهم في تحسين الذاكرة بالإضافة إلى إراحة آلام العضلات والمفاصل خصوصاً الروماتيزم.

  • إذا تم استخدامها على المدى الطويل أو إذا لامست البشرة، فقد تتسبب القرفة بحكة أو غثيان أو آلام رأس أو خفقان في القلب.

البقدونس

يتم استخدام البقدونس في المطبخ من العصور الوسطى، حيث أن له عدة فوائد صحية: فهو يتخلص من السموم ويعيد المرونة إلى الأوعية الدموية، ويعالج مشاكل الأمعاء ومحاربة النفس الكريه. غني بفيتامين سي ويساعد في حماية صحة العظام والأسنان واللثة ويحمي من الالتهابات.

  • بسبب احتواءه على فيتامين ك، على الأشخاص الذين يتناولون علاجاً مميعاً للدم الامتناع عن تناول البقدونس. كما ينصح باستشارة الطبيب إذا كنت تعاني من مرض كلوي.

الزعفران

يستخدم هذا البهار الغالي والنادر لقدرته على التلوين ونكهته الخفيفة قبل كل شيء. ومثل الكثير من البهارات الأخرى، يعزز الزعفران النكهة ويضيف من السعرات الحرارية المنحفة. كما يعرف الزعفران لخصائصه الطبية : غني بمضادات الأكسدة ويسمح بمحاربة شيخوخة البشرة كما أنه يستخدم لخصائصه في محاربة الألم خصوصاً آلام ظهور الأسنان وآلام الحيض.

  • من جهة أخرى، ونظراً لسعر الزعفران المرتفع، يتم استبدال الزعفران أحياناً بزهور أخرى مثل العصفر أو الكركم والبابريكا وأحياناً أي مساحيق أخرى أقل كلفة.

الزنجبيل

يحبه الكثيرون من جميع أنحاء العالم، حيث أن لهذا البهار استخدامات كثيرة لعلاج المشاكل الهضمية وفقدان الطاقة وأنواع كثيرة من الالتهابات. كما يعرف بفاعليته لعلاج النفخة وأعراض الغثيان والاستفراغ.

قد يؤدي الاستخدام الزائد للزنجبيل إلى آلام في البطن، لذا ينصح بأن لا يتم استخدام أكثر من 1.5 غ في اليوم لتجنب أي اضطرابات قد يسببها تناوله.

الفلفل الأحمر الحار

تتم زراعته بشكل أساسي في أمريكا وأوروبا، حيث أن الفلفل الأحمر يضفي لوناً ونكهة ورائحة لطيفة للطعام. كما يمكن أن يتم استخدامه لتحفيز الدورة الدموية وتخفيف آلام الروماتيزم وتخفيف الآلام الجلدية وتحفيز الهضم أو حتى لتخفيف أعراض الغثيان وآلام الحلق.

  • يفضل التقليل من استخدام الفلفل في حالة الحمل أو الإرضاع، وإذا كنت تعاني من قرحة أو التهاب المعدة أو إذا كنت تعاني من مشاكل في الكلى.

الهيل

ويستخدم منذ الأزل في الطب الحياتي، حيث أن لهذا البهار خصائص في تقليل أعراض آلام ما قبل الحيض مثل التشنجات وتقلب المزاج. كما أنه فعال في التخلص من الإسهال والنفس الكريه وآلام المعدة والمشاكل الهضمية. كما يعتبر الهيل أيضاً محفزاً فكرياً ممتازاً ومحفزاً للقدرة الجنسية.

  • قد يسبب بعض الاضطرابات عند تناول جرعات كبيرة منه، بالأخص الغثيان وآلام الرأس والتعرق الزائد والدوخة والنعاس.

تحمل البهارات الكثير من المميزات لصحتكم، فما الذي تنتظرونه!



اقرئي أيضاً

البهارات...فوائدها الصحية

البهارات...فوائدها الصحية

فوائد الزنجبيل ملك التوابل

 

أضف تعليقا