أهم النصائح ما قبل وبعد عملية التجميل


تعتبر عمليات التجميل من أكثر العمليات جدلاً في العالم نظراً لأنها اختيارية وتحتاج إلى  جرأة للقيام بها. يوجد لدى العديد من المرضى مخاوف وأسئلة حول كيفية الاستعداد للجراحة وعملية التعافي .

 تقدم الدكتورة زوزسانانا اجناكز أخصائي جراحة التجميل في عيادات كوزمسيرج، الكرامة، أبوظبي، ولديها خبرة 20 عامًا في الجراحة التجميلية وجراحة الأطفال، والحاصلة على شهادة البورد والجراحة التجميلية من جامعة بودابست الطبیة في المجر أهم النصائح ما قبل وبعد عملية التجميل:

توضح الدكتورة اجناكزأن الشعور بالقلق يؤثر على المرضى بشكل مختلف، فبعض المرضى يبالغون بالقلق لدرجة أنهم ينسون ما يفترض بهم فعله قبل الجراحة، بينما يبالغ آخرون في ردة فعلهم ويزداد قلقهم. لذا، يجب على المرضى أن يستعدوا جسديًا وعقليًا لضمان أكبر فرص نجاح سواء كانت جراحات الثدي، شد الجسم، شفط الدهون، شد البطن والعديد من العمليات الجراحية الأخرى التي تتمثل بالعلاجات غير الجراحية مثل الفلر، البوتوكس، البلازما الغنية بالصفائح الدموية، العلاج بالخلايا الجذعية وشد الوجه بالسائل وما إلى ذلك.

الاستعداد قبل العملية


لا ينصح بالخضوع لعملية جراحية في أوقات التوتر الشديد والاكتئاب والقلق والاضطراب الثنائي القطب(الذي كان يُعرف في السابق باسم الاكتئاب الهوسي) وغيرها من المشاكل العقلية أو المناسبات الغير السارة (الطلاق، وفاة شخص مقرَّب) نظرًا لأنها جراحة اختيارية، يجب أن يتمتع المريض بصحة جسدية ونفسية جيدة.

كما ويجب التأكد من من أن جراح التجميل الخاص بالمريض هو جراح معتمد في الجراحة التجميلية. المرضى الذين يتمتعون بالإيجابية والدوافع غالباً ما يحصلون على نتائج ممتازة. يحتاج المرضى أيضًا إلى نظام غذائي صحي ووزن صحي حيث لا ينصح باتباع حمية غذائية قوية قبل الجراحة.

الأدوية التي لا يجب تناولها قبل الجراحة التجميلية

لا يجب تناول المكملات الغذائية (مثل فينتيرمين لإنقاص الوزن أو HCG‏( لمدة أسبوعين على الأقل قبل العملية. كذلك تجنب أدوية تحديد النسل إن أمكن المكملات الهرمونية أو كريم الهرمونات.

بالإضافة إلى المسكنات ايبوبروفين، الأسبرين، الموترين ومضادات للالتهابات التي يمكن أن تسبب النزيف قبل 10 أيام من الإجراء. المكملات الغذائية غير الأساسية، كما لا ينصح بفيتامين E وكذلك مميعات الدم مثل الفارين، بلافيكس ‏(لمدة أسبوع على الأقل قبل وبعد الإجراء).

يحتاج المرضى الذين يتناولون أدوية منتظمة لضغط الدم وأمراض القلب ومشاكل الغدة الدرقية والأدوية النفسية إلى الاستمرار في تناولها بانتظام،  كما يمكن للمرضى تناول المضادات الحيوية الموصوفة من الطبيب المختص. يمكن لمكملات البروبيوتيك، ومكملات العصيات اللبنية الحمضية، أو الزبادي أن تقلل من خطر الإصابة بالعدوى المرتبطة بالمضادات الحيوية.

كما توصي الدكتورة اجناكز المرضى بتناول فيتامين "سي 500 مجم" أربع مرات يومياً ومسحوق الكولاجين ملعقة مرتين يومياً وفيتامين "أ 400 مجم" مرتين يومياً و"بروميلين 500 مجم" أو تناول الأناناس.

وتؤكد الدكتورة اجناكز على أهمية إجراء فحص دم لجميع المرضى قبل العملية، كذلك وجود شخص مرافق قريب أو صديق للمساعدة في التنقل من وإلى مركز الجراحة وملازمة المريض لأداء المهمات بعد الجراحة وضرورة الحصول على المتطلبات الأساسية مثل الأدوية والشاش والفيتامينات.


 

أضف تعليقا