فنان سعودي يبدع في دمج جماليات الخط العربي بفن الرسم

استطاع الفنان السعودي محمد باجبير بطريقته الخاصة في رسم البورتريه بالخط العربي وأبيات الشعر حيث دمج جماليات الخط العربي بفن الرسم وذلك عبر "التيبوغرافيك" وهي مدرسة فنية غير تقليدية.

وفي حديثه مع "العربية.نت" قال باجبير إنه متميز في الخط والرسم معاً ولذلك حرص على أن يجمع بينهما في لوحاته.

وأضاف أن رسالته الفنية "تتركز على الاهتمام بالفن وممارسته بشكل مستمر للوصول للاحترافية وصقل وتطوير الموهبة بالممارسة والإبحار في مدارس الفنون التشكيلية العديدة".

وشرح أن الفن الذي يمارسه هو "فن تنظيم وتنسيق الكتابات داخل التصميم، ويتضمن تصغير وتكبير لأحجام الحروف أو تغيير للمسافات بين الحروف والسطور". وأوضح أن "الغرض منه هو توصيل رسالة محددة في التصميم، سواء كان مكتوباً أو مرسوماً باليد أو من خلال الكمبيوتر".

وذكر باجبير أنه ينتمي إلى عائلة فنية، وهو يرسم منذ 19 عاماً. وشدد على أنه يحرص على وضع الأبيات الشعرية والكلمات في مواقع محددة داخل صور البورتريه بأسلوب فني خاص.

وذكر أنه تخطى "مراحل الرسم كلها" ورسم بكافة الطرق الفنية، إلا أنه فضّل هذا النوع من الفن الذي أعجب رواد مواقع التواصل الاجتماعي وقد حصد بفضله العديد من الجوائز المحلية والعربية.

 

 

المصدر: موقع العربية 

سمات :
أضف تعليقا