نجوم عانوا من متلازمات مرضية

تعد حياة المشاهير تحت المجهر كغيرهم من البشر، حيث عانى بعضهم من أمراض نفسية ومتلازمات مرضية فاجأت العالم بإعترافهم بأمراضهم.

اليكم نجوم عانوا من متلازمات مرضية:

آخرهم النجم العالمي الشاب جاستين بيبر الذي كشف عن إصابته بشلل في الوجه بعد إلغاء عدد من عروضه في الولايات المتحدة، وقال بيبر، البالغ من العمر 28 عاماً، في مقطع فيديو على إنستقرام إن الحالة ناتجة عن الإصابة بمتلازمة "رامزي-هانت"، التي تؤثر على العصب الوجهي بالقرب من أذني المصاب.

وقبل بيبر أصيبت عارضة الأزياء العالمية بيلا حديد بالإكتئاب بسبب علاقاتها مع والدها وعائلتها التي تعتبر المرأة ذات شأن أقل دائماً من الرجل، وكم أثّر ذلك على حياتها، وعانت بيلا من الوحدة وعاشت حالة نفسية صعبة شاركتها مع جمهورها.

كما ان النجمة العالمية أنجلينا جولي فقدت السيطرة على حياتها في سنوات المراهقة وأوائل سنوات العشرين وعانت من الاكتئاب فنجاحها في سن مبكرة جعلها فقط تشعر بالذنب، فقد حققت النجاح والمال والشهرة ومازالت فارغة من الداخل بحسب ما صرحت في أحد حواراتها، وعادت انجلينا لهذا النفق المظلم من الاكتئاب عام 2007 بعد وفاة والدتها الممثلة مارشلين برتراند.

عربياً، النجمة بلقيس فتحي عانت من "متلازمة الكوخ" خلال فترة العزل المنزلي ضمن الإجراءات الوقائية ضد فيروس كورونا، حيث جاءها شعور انها لا تريد ان ترى أحد أو حتى ترى وجهها في المرآة وكانت تشعر بالإحباط والفشل.

وصرحت النجمة أنغام، خلال احدى حواراتها بمعاناتها من الاكتئاب واستمرت على أدويته 5 سنوات، وقالت إنها رفضت أن تظل رهينة دواء يجعلها شخصاً بارد الإحساس ويخطف السعادة منها، لذلك قررت إيقاف الأدوية، وعلَّمت نفسها كيف تسعد نفسها.

النجمة غادة عبد الرازق كشفت في احدى المقابلات انها تذهب لمعالج منذ أكثر من 18 عاماً، وإنها ذهبت للطبيب النفسي أول مرة بعد دخولها في حالة اكتئاب، ومعاناتها من الوسواس القهري، وتفكيرها في الانتحار، واستمرت في المتابعة معه على مدار سنوات، وتدهور وضعها النفسي مع زيادة مشكلاتها وفقدان قدرتها على التحمل مع الوقت.

تابعوا المزيد من صور نجوم عانوا من متلازمات مرضية:

أضف تعليقا