الأمير ويليام وكايت ميدلتون عاشقان.. والدليل بالصور

خلال رحلتهما الأخيرة إلى الهند وبوتان في زيارة رسميّة، شغل الثنائيّ الملكيّ ويليام أمير ويلز وزوجته كايت ميدلتون كعادتهما الصحافة العالميّة التي رصدت جميع خطواتهما. وقد لاحظ كلّ من شاهد صورهما في المجلّات وعلى مواقع التواصل الاجتماعّي انسجاماً وتفاهماً ينمّان عن مشاعر حبّ كبيرة وعميقة بين الأمير وزوجته جعلت منهما عاشقيّ العصر بامتياز.

المعروف عن الأمير ويليام، وعلى الرغم من ثقافته العالية وخبرته منذ الصغر في مواجهة المناسبات الاجتماعيّة، خجله أمام عدسات التصوير والذي ورثه عن والدته الراحلة الأميرة ديانا. فكان التعبير عن حبّه لميدلتون بالتصرّفات الرجوليّة gentleman manners في التعامل معها باحترام وتقدير وكأنّه لا يوجد سواها برفقته، فيما لم تبذل زوجته جهداً لإخفاء حبّها للأمير والد طفليها فكانت نظراتها له وابتسامتها التي لم تفارق وجهها خير دليل على ذلك.

أضف تعليقا