هكذا علّق كريس روك بعد تعرض ديف تشابيل لهجوم على المسرح

اعتدى أحد الشبان على الممثل الكوميدي الأمريكي ديف تشابيل أثناء تصويره في مهرجان لنيتفليكس.

وبينما كان تشابيل يؤدي عرضاً كوميدياً على مسرح "هوليوود بول" في لوس أنجلس، صعد رجل كان جالساً في الصفوف الأمامية فجأة على الخشبة واعتدى على تشابيل قبل أن يسيطر عليه الحراس.

 

واستأنف تشابيل عرضه على الفور حتى أنه سمح لنفسه بمزحة حول هوية مهاجمه الجنسية، وقال: "إنه رجل متحول جنسياً"، وهي إشارة إلى تعليقات لتشابيل العام الماضي أثارت غضباً في أوساط المتحولين حتى إنه يعتبر كارهاً لهم.

وكانت المفاجأة الأكبر أن كريس روك، الذي قدم عرضاً في وقت لاحق من تلك الليلة وتعرض لهجوم عنيف على الخشبة أيضاً، صعد إلى المسرح وقال مازحاً: "هل كان ذلك ويل سميث؟".

وقال المسرح على موقعه على الإنترنت إن العرض الذي حمل عنوان "ديف تشابيل وأصدقائه" سيكون "تجربة خالية من الهواتف المحمولة" وإنه لن يسمح بتصوير العروض، لكن مقاطع فيديو قليلة الوضوح وبعيدة وجدت رغم ذلك طريقها إلى وسائل التواصل الاجتماعي.

اقرئي أيضاً:كريس روك يثير الجدل حول رفعه قضية تعويض ضد ويل سميث

أضف تعليقا