محمود المهدي يكشف لأول مرة عن سبب انفصاله عن منة عرفة

 كشف المنتج محمود المهدي الزوج السابق للفنانة منة عرفة لأول مرة عن سبب انفصالهما الثاني، ملمحا لتلقي منة لمكالمة هاتفية من شخص وصفه ب "الكبير" وبعدها طلبت الطلاق، وقال إنه كان بجوارها وقت حدوث المكالمة الهاتفية وسيكشف عن المزيد من تفاصيلها في الأيام القليلة المقبلة.

ومن خلال الستوري على انستغرام قال محمود " في كم حد لقيته باعت إني خدت منة واشتهرت، لو تفتكروا، في البداية كنت رافض أننا نعلن عشان مايتقلش كدة، لحد ما ينزل الفيلم، واتسربت الصور، وطبعا دلوقتي بعد اللي حصل عملوا لي مشاكل، أنا دافعت عنها لما جت سيرتها، ولم رديت على كبيرهم وقولت الحقيقة حصل اللي حصل، لو أنا حابب اشتهر كنت عملت زي الأغلبية".

وأضاف: كبيرهم كان سبب كبير في الانفصال، كنت بجانبها عندما تلقت اتصالا من هذا الشخص، الأيام اللي جاية هيتم توضيح بعض النقاط من المكالمة، وأتمنى الخير لأي حد كان في حياتي.

وعن موقف منة عرفة من انفصالهما، قال محمود المهدي: منة أكتر واحدة وقفت معايا، واللي حصل ظروف خارجة عن إرادتها، وأي حد لو عرف هيعذرها، هي ملهاش ذنب في اللي حصل الموضوع بيني وبينه.

أضف تعليقا