مقطوعات موسيقية على أنغام الستينات في موسم الرياض

قدمت الفرقة الوطنية الموسيقية السعودية مقطوعات موسيقية ذات طابع شعبي على أنغام الستينات في "قرية زمان"، إحدى مناطق موسم الرياض 2021.

وأكد قائد الفرقة الموسيقية، المايسترو عماد زارع، أن الفرقة الوطنية تضم عددًا من المبدعين والمتألقين من مختلف مناطق السعودية، لافتاً إلى أن كل منطقة لها ألوانها وإيقاعاتها الموسيقية الخاصة بها.

كما، لفت إلى أن الفرقة تعزف جميع المقطوعات الموسيقية السعودية من حقبة الستينات إلى الوقت الحالي، مشيراً إلى أن لديها عدداً من المقطوعات الحديثة والقديمة، التي تم تدريب الطاقم على عزفها، واستعادة أيامها عبر الأدوات الموسيقية المتنوعة.

 

حضور واسع

وبيّن المايسترو زارع، أن مشاركة الفرقة في موسم الرياض 2021 يمنحها أبعاداً جديدة، وحضوراً أوسع لدى الجمهور المتنوع من داخل المملكة وخارجها.

كذلك، أوضح أن الفرقة خصصت لقرية زمان عدداً من المقطوعات السعودية المنتمية للماضي الجميل.

وبحسب زارع، تشارك الفرقة في موسم الرياض 2021 بـ 32 عازفاً وعازفة من المبدعين السعوديين، المدعومين بجميع الآلات الموسيقية، وجميع العازفين والعازفات من الدارسين بالمعاهد الموسيقية، في حين أن الفعاليات المتنوعة منحت المساحة الكافية والدعم الكامل لجميع الموهوبين السعوديين لتقديم إبداعهم وإثراء المجال الفني في السعودية.

كذلك، اختار زارع ورفاقه لقرية زمان نحو 34 عملاً غنائياً سعودياً من حقبة الستينات، وجاء العرض الموسيقي على فترتين استغرقت كل واحدة منهما نحو 45 دقيقة.

وبيّن أن المواهب السعودية للفرقة تجاوزت 300 كادر سعودي، مؤكداً إمكانية الاستعانة بهم في جميع الفعاليات، واصفاً إياهم بالمفعمين بالموهبة والتدريب على أعلى المستويات الموسيقية.

 

المصدر: موقع العربية 

سمات :
أضف تعليقا