لهذه الأسباب حظ شيرين عبد الوهاب سيء في الزواج

 يبدو ان حظ النجمة المصرية شيرين عبد الوهاب قليل في الزواج والحب، خاصة بعد ان أثارت الجدل بخبر طلاقها من زوجها الأخير حسام حبيب.

نستعرض هنا لماذا حظ شيرين عبد الوهاب سيء في الزواج:

بعد تداول خبر انفصالها أصدرت شيرين بياناً صحفياً أكدت فيه انفصالها عن زوجها الفنان حسام حبيب وحسم الجدل المثار حول الأمر، موضحة أن أسباب الانفصال تخصها وحدها ولا داعى للخوض فى تفاصيل حياتها الشخصية، وكانت المشاكل قد تطورت بين شيرين وحسام بعد تسريب صوتي ظهر في يونيو الماضي ونسب إلى والد حسام حبيب، الذي تحدث عن استغلال شيرين لابنه حسام وتعطيلها لمسيرته الفنية.

وكان حظ شيرين قبل زوجها الأخير أيضاً عاثر في الإرتباط والزواج، حيث كان أول أزواجها الموزع الموسيقي مدحت خميس الذي ارتبطت به في بداياتها الفنية لتتخلص من إلحاحه خصوصاً أنه كان يهدد بالانتحار في حال عدم استجابتها له، فوافقت على الزواج، لكنها عانت من خيانته لها ومعاملته القاسية بعد الزواج بحسب تعبيرها مما دفعها للهرب من المنزل أكثر من مرة خصوصاً أنه تردد وأشيع أنه كان يعنفها مما جعلها تشعر بالندم على هذه الزيجة فيما بعد.

وبعد انفصالها عن خميس ارتبطت شيرين عاطفياً بمدير أعمالها والذي كان يدعى عصام لكنها انفصلت عنه عام 2004 وأعلنت في إحدى حفلاته أنها في هدنة عاطفية .

وفي عام 2006 تمت خطبة شيرين لرجل الأعمال احمد غزالي وتم الانفصال بعد عدة أشهر بسبب عدم التفاهم بينهما. 

وتزوجت بعدها من الموزع الموسيقي محمد مصطفى والذي يعد الزوج الثاني في حياة شيرين ووالد ابنتهيا وجمعتهما علاقة حب قوية انتهت بزواج مفاجىء للجمهور، ثم انفصال مفاجىء أيضاً بعد 5 سنوات من الزواج. وتردد أن السبب في ذلك هو خيانته لها. 

شاهدوا صور أزواج النجمة شيرين عبد الوهاب:

أضف تعليقا