مشكلة الزوج الذي لا يأخذ القرارات وحلول مفيدة 

قد تواجه الزوجة مشكلة الزوج الذي لا يأخذ القرارات. وهي مشكلة كبيرة ويمكن ان تؤثر سلباً على الحياة الزوجية. ففي هذه الحالة لا يمكن القيام بالخطوات التي تساعد على تطوير هذه الحياة او على الانتقال بها من حالة الى حالة افضل. كذلك من الممكن ان يعيق هذا طموح الزوجة وان يمنعها من تحقيق الكثير من الانجازات. ولهذا عليها ان تسعى الى ايجاد الحلول الفعالة والمفيدة في حال كانت تعاني من مشكلة الزوج الذي لا يأخذ القرارات. 

 

تأثير عدم اخذ الزوج للقرارات 

 


لا تعتبر مشكلة الزوج الذي لا يأخذ القرارات نادرة. فهي تظهر لدى عدد كبير من الثنائيات الزوجية. لكن لا بد من ايجاد الحل لها. والسبب انها يمكن ان تعيق تقدم الحياة الزوجية كما يمكن ان تنعكس سلباً على حالة الزوجة النفسية. 
-    من ابرز صفات الزوج الذي لا يحسن اخذ القرارات انه سريع التغيير على مستوى الآراء. فهو يريد الآن الذهاب في رحلة الى مكان ما، الا انه قد يرفض هذا في الغد مثلاً. ولهذا يمكن ان تشعر الزوجة بالتشوش على المستوى الذهني وبعدم الاستقرار، بل بعدم الامان، على المستوى الحياتي. 

 


-    من الممكن ان تعاني الزوجة من الغبن وعدم الرضى وعدم الارتياح، بل من التوتر. فهي قد تفقد في هذه الحالة الثقة بشريك حياتها. 
-    لا بد من ان تحسّ الزوجة ايضاً بالقلق وخصوصاً عند التفكير بمستقبل الاسرة. ومن الممكن ان تجد ان عليها اخذ القرارات بمفردها. وهو امر غير سهل بالنسبة اليها. فهي تحتاج الى استشارة من تثق به. وفي هذه الحالة لا يمكن الزوج اداء هذه المهمة، الامر الذي يسبب خللاً على مستوى الحياة الزوجية خصوصاً والعائلية عموماً. 
 

كيفية التعامل مع زوج لا يأخذ القرارات 

 


 اذاً يعتبر عدم اخذ الزوج للقرارات مشكلة قد تلحق الضرر بالحياة الزوجية وتؤدي الى الخلافات الزوجية. ولهذا لا بد من ايجاد بعض الحلول الممكنة والمفيدة لها من خلال هذه النصائح للزوجة.


1 الحوار والصدق والشفافية 
من المهم في هذه الحالة عدم الاحتفاظ بالمشاعر السلبية. ومن الضروري التعبير عنها امام الزوج تحديداً. فهذا يساعد على تفريغ الانفعالات السيئة وعلى التحلي بالهدوء والتخلص من التوتر والضغط النفسي والقلق والخوف. ومن الضروري ان تسعى الى قول كل ما يمكن ان يعزز ثقة الزوج بنفسه مثل التأكيد على انها تشعر بالامان الى جانبه وانها تعتمد عليه الى حد ما عندما تواجه المواقف الصعبة. فهذا يمكن ان يدفعه الى تحمل المسؤولية. 


2 عرض المشاكل 
من المهم الا تسعى الزوجة في هذه الحالة الى حل المشاكل الاسرية بمفردها. بل من الضروري ان تضعها في كل مرة على طاولة البحث مع زوجها. ومن المفيد ان تطرح الاسئلة عليه لكي تحثه على الاجابة واخذ القرار. فسيشعر بسبب ذلك ان لرأيه اهمية كبيرة وانها تنتظر منه ان يقوم بالخطوات المناسبة من اجل الخروج من المأزق. 

 

 

3  عدم اخذ القرارات الفردية 
اذا كانت الزوجة تواجه مشكلة الزوج الذي لا يأخذ القرارات، ليس عليها الاستسلام والبدء بأخذ القرارات بمفردها. فمن الضروري ان تشعره بأنهما يعيشان حياة مشتركة وان عليهما ان يحلا المشاكل المرتبطة بالاولاد والحالة المادية وتفاصيل الحياة اليومية معاً. ومن الممكن ان تطرح بنفسها بعض الحلول المفيدة من دون ان تفرضها وان تجعلها موضوع نقاش بناء. وهكذا يمكنها ان تجد الحلول المفيدة في حال كانت تعاني من مشكلة الزوج الذي لا يأخذ القرارات.

 

اقرئي أيضاً: مميزات وعيوب فرق السن بين الزوجين           
 

أضف تعليقا