السلطانة الأم نبهات شهري بمناسبة بلوغها الحادية والسبعين تكشف أسرار جمالها وشبابها الدائم

رغم مضي فترة على إعتزال الممثلة التركية نبهات شهري الشهيرة بالسلطانة الأم الأضواء والفن بعد انسحابها بإرادتها من الموسم الثاني من مسلسلها الأخير (العشق الأسود) إلا إنها مازالت محط إهتمام ملايين الأتراك والإعلام بعد بلوغها عامها ال (71) ولا يبدو عليها إطلاقاً تقدم السن،بل إنها تشاهد كثيراً تمارس هوايتها المفضلة السباحة بروح شابة لا تعترف بشيء إسمه:(الشيخوخة)،وكشف المقربين منها أن روحها سر شبابها الدائم .

وتنافس نبهات شهري بشعبيتها أجمل نجمات تركيا لأنها نموذج الأم التركية المعاصرة الديناميكية غير التقليدية بشبابها وجمالها وأناقتها الرفيعة.

السلطانة الأم: لا أستطيع الإستغناء عن الملابس الرياضية والجينز نهاراً

وبهذه الدردشة كشفت نبهات شهري أسرار جمالها قائلة: أنا لا أستطيع الإستغناء عن ارتداء بنطلونات الجينز،والأحذية والملابس الرياضية نهاراً خلال التصوير أو التسوق أو المشاوير النهارية لأنني أحبها،وتشعرني بالراحة الفائقة ،ولا تستنفذ طاقتي التي أحتاجها لأشياء أخرى.

لا أتبع الموضة السائدة

  • هل تفضلين ماركات عالمية محددة؟

أنا لا أتأثر كثيراً بالموضة السائدة،ولا أتابعها أو أتبعها إطلاقاً،وعندما أذهب للتسوق لا يكون في بالي ماركة محددة،وأقتني ما أحسه يشبهني من الداخل،ويعبر عني بصدق،لكني أحب جداً أزياء ماركة (برادا) وأثق بها،وأشجع جداً المصممين الأتراك وصناعة الملابس المحلية.

آكل اللحوم والأسماك مرة واحدة في الأسبوع

  • كيف تستطيعين الحفاظ على نشاطك وشبابك الدائم؟

أمارس من فترة لأخرى رياضتيّ: (التنس) و(السكواش) مع أصدقائي،وأهتم كثيراً بنظامي الغذائي الصحي،وأكثر من تناول الخضروات والسلطة الطازجة التي أعدها بنفسي يومياً،وأتناول مرة واحدة  في الأسبوع على الأقل: اللحوم والأسماك.

أعمل يومين في الأسبوع

  • هل لديك نظام عمل خاص حين تكونين مرتبطة بتصوير مسلسل ووقتك مشغول طوال الوقت؟

نعم،أنا بطبعي لا أحب الروتين أبداً،ولا أعمل أكثر من يومين في الأسبوع،ولا بد أن آخذ (3) أو (4) أيام إجازة متواصلة للراحة والإسترخاء.

هذه طريقتي الخاصة للحفاظ على جمالي وشبابي الطبيعي

  • ما هي وسائلك وطريقتك الخاصة للحفاظ على جمالك الطبيعي وشبابك الدائم؟

في الصباح أقوم بغسل وجهي بصابون طبيعي مصنوع من أعشاب خالية من مواد كيميائية،ولا أضع كريم العناية بالبشرة على وجهي سوى مرتين في الأسبوع،وإن لم يكن لديّ عمل أو مناسبات لا أضع الماكياج أبداً لأدع بشرتي تتنفس وتحمي نفسها من الأثار السلبية الضارة بجلد البشرة من ماكياج وإضاءة استوديو طويلة.

(حريم السلطان) كان فرصتي لارتداء أزياء تاريخية نادرة

  • هل كان لديك فرصة لاختيار تصاميم وألوان  أزيائك في مسلسلك التاريخي (حريم السلطان)؟

كان موجود فريق تصميم أزياء كامل رفيع المستوى صمم لنا ملابسنا حسب التصميم العثماني الموثق تاريخياً في الكتب،وكانوا يجيدون إختيار الأزياء والألوان التي تناسب لون بشرتي وقوامي،ولم يخطأوا في اختيار ملابسي ولا مرة واحدة،وإن اقترحت عليهم أشياء ما يبدأون في تنفيذ أفكاري ببراعة وسرعة قياسية،وتكون هذه الأفكار ضمن التصاميم والألوان المسموح بها حتى لا نخرج عن نمط الأزياء الذي كان سائداً في زمن السلطان سليمان القانوني.

وكان مسلسل (حريم السلطان) ودوري بشخصية السلطانة الأم فرصتي لارتداء أزياء تاريخية نادرة لم يرتدها أحد قبلي درامياً أو في الواقع في القرن العشرين والقرن الحادي والعشرين.

أضف تعليقا