شاهد نجمات يرفضن عمليات التجميل ويرفعن شعار "الجمال الطبيعي"

 


رغم هوس الكثير من الفنانات بموضة عمليات التجميل الرائجة منذ سنوات للحصول على ملامح أكثر شباباً وجاذبية وتناسقاً وفق المعايير الجمالية السائدة ومنع علامات التقدم بالسن إلا أن عدد آخر من الفنانات لم ينجرفن لهذا الهوس وحافظن بالتالي على ملامحهن الطبيعية بدون أي تغييرات مع مرور السنوات.

وأبرزهن الفنانة القديرة سوسن بدر التي تتباهى بالتجاعيد في بشرتها وبلون شعرها الأبيض معتبرة بأن لكل مرحلة عمرية حلاوتها، فترفض أن جميع الإجراءات التجميلية.

 

 

 

 

الفنانة هند صبري أيضا من النجمات القلائل اللواتي ما يزلن يحافظن على ملامح وجههن كما هو من دون أي تغييرات جذرية سواء بمظهر الشفاه او الأنف او حتى تجميل أسنانها التي يطالبها البعض بتعديلها، حيث تقول في احدى تصريحاتها  "شكل أسناني يميزني عن باقي النجمات وهو ما أحب الحفاظ عليه".

 

 

 

 

الفنانة المصرية نورهان شعيب سبق وأن اعلنت من فترة قصيرة رفضها التام لعمليات التجميل او حقن البوتوكس رغم التجاعيد في بشرتها حيث نشرت حينها صورة بملامحها الطبيعية وعلقت قائلة  "أنا أحب تجاعيدي، وهذا ما أنا عليه، عمري 38 سنة وهذا لا يضايقنى إطلاقا، لن أفعل البوتكس وأحب نفسي".

كذلك تتفق معها الفنانة المصرية نيرمين الفقي  (48 عاما) التي تتمسك بملامحها الطبيعية رافضة الخضوع لأي تقنيات تجميل تمحي من معالم وجهها أي تقدم في العمر.
تنضم للقائمة كل من الفنانة أمينة خليل التي سبق وأن عبرت عن رفضها للخضوع لعملية تجميل أنفها رغم حجمه البارز.

كذلك تؤيدها الفنانة إيمي سمير غانم التي ما تزال متصالحة مع شكل أنفها البارز وترفض التدخل الجراحي في ملامحها.

 وتتفق معهما الفنانة نيللي كريم التي ترفض الخضوع لعملية تجميل لأنفها رغم عدم شكله المثالي.

 

 

 

أضف تعليقا