أنفق ثروته ويعيش في الشارع بلا مأوى .. نهاية مأساوية لنجم هوليوود نيكولاس كيدج

 

أخبار كثيرة تصدرت كافة المواقع العالمية خلال الساعات الماضية عن النجم نيكولاس كيدج، وذلك بعد المشاجرة التي نشبت بينه وبين أحد عمال مطاعم لاس فيجاس وهو في حالة سٌكر، وقد أدت المشاهد التي انتشرت بكثافة إلى تعاطف الجمهور مع واحد من أبرز نجوم هوليوود.

فـ كيدج كان واحد من أعلى نجوم هوليوود أجرًا، حيث تقاضى في فترة من الفترات ما يقرب من 20 مليون دولار، حتى أن ثروته بلغت حوالي 150 مليون دولار بحسب التقديرات، إلا أنه عكف خلال السنوات الماضية في تبديد ثروته في شراء حيوانات نادرة وأشياء لا فائدة منها، وذلك بالتزامن مع هبوط أسهمه في هوليوود.

وكشفت بعض الصحف أن نجم التسعينيات في هوليوود، والذي كان يملك ما يقرب من 25 منزلًا ما بين قصور وشاليهات وغيرها، صار الآن بلا مأوى، بعد أن أوشكت ثروته على الانتهاء.

غير أن شريحة كبيرة من الجمهور أكدت أن أزمة كيدج الأخيرة، والتي تظهر وكأنها عابرة، إلا أنها سجلت نهاية مأساوية لواحد من أبرز نجوم الفن في العالم.

 

 


 

أضف تعليقا