كيف تختارين هدية تناسب حماتك في يوم الأم ؟

يوم الأم لجميع الأمهات ضعيه قاعدة في حساباتك عزيزتي المتزوجة، فهو ليس للأم فقط، بل أيضاً للحموات الفاتنات، فهنّ بمنزلة الأم، ويتوجب عليك تقديم الحب والعرفان لهن لكسب قلوبهن وقلب زوجك أيضاً، ومهما كانت تصرفات حماتك سواء حسنة أو سيئة، عليكِ استغلال المناسبات لتقديم الهدايا لتكوني البادئة بنشر الحب والمودة، فهذا أمر رائع يحسب لك وينظر له بعين الاحترام والاهتمام.
ولكسب ودّ الحموات وتوطيد العلاقة الحميمية والأسرية وتعزيز المحبة أكثر، "الجميلة" تعينك كعادتها في ذلك، حيث ترافقك في الكشف عن شخصية حماتك لتتعرفي على الهدايا المناسبة لها، والتي تتوافق مع شخصيتها إلى درجة كبرى، كي تزيح عنك عناء الحيرة، ولكي تبهري حماتك بحسن اختيارك للهدية المثالية.

· الحماة الرسمية الحادة
يسيطر دائماً على أصحاب الشخصية الجدية والرسمية التعالي الدائم في الكثير من الأوقات، وكما يقال في الأمثال: "لا يعجبهم العجب"، وهذا ما يجعلك تبذلين جهداً خيالياً لتتمكني من انتقاء هدية مناسبة لها كي لا تقعي في حرج رفضها داخلياً لها أو تنظر إليها بتعالٍ، لذا يجب عليك مع تلك الشخصية التعامل بحذر شديد، واجعلي خياراتك في نطاق الأمر الذي لا يسعها رفضه، لذا سنكشف لك سمات شخصيتها لتتمكني من تحديد خياراتك، تلك الشخصية تميل إلى انتقاء كل ما يبرزها بصورة خلابة ويجعلها تشعر بفخامتها، لذا سيتناسب معها بشدة اختيارك لقطعة من المجوهرات الراقية كالبروش أو خاتم أو سوار، واختاري دائماً التصاميم الراقية والرسمية والمزينة بالألماس والأحجار الكريمة.

· الحماة الجميلة الغيورة
لا تقلقي منها، إذ سنعالج لك الأمر، وهي في الغالب شخصية تميل إلى الانتقاد والشكوى الدائمة، تتصيد الأخطاء، تحاول أن تشكك في اختياراتك، تصر على آرائها، تعشق من يأتي إليها لاستشارتها والأخذ برأيها لتشعر بذلك بأنها المهيمنة على الأوضاع، كما تميل إلى التنافس في الجمال والمظهر، وأغلب ما يلفت انتباهها هو الإطراء والمديح دائماً، لذا اختاري لها سلة مليئة بأفخم مستحضرات العناية بالبشرة أو حقيبة تحتوي على أحدث أجهزة للتجميل كالسيشوار ومكواة الشعر، كذلك ستناسبها علبة فخمة منوعة من مستحضرات التجميل كإطراء لها على عنايتها وجمالها الدائم.

· الحماة الكلاسيكية الهادئة
شخصية محافظة، لا تتدخل في حياة الآخرين، كل ما يعنيها أن يعيش أبناؤها في سلام وهدوء، مسالمة إلى حد كبير، لا تتمكن من التعبير عن عواطفها بصورة مثالية، تميل إلى طراز الأجداد وتفضل أن توضع في ذلك القالب وأن تعيش عمرها مستمتعة به دون الخوف منه، تهتم كثيراً بمسؤولياتها والتزاماتها، مما يجعلها شخصية مثالية لاختيار الهدايا التي تناسبها بسهولة، فساعة أنيقة بتصميم عصري لهذا الموسم وبلمحة كلاسيكية ستكون مناسبة جداً لها مع سوار ناعم لتكون هدية مثالية.

· الحماة المحبة والعصرية
من منا لا يريد تلك الحماة المفعمة بالحياة التي تسبق ضحكتها كلماتها؟ إنها شخصية مليئة بالنشاط والحيوية، تتجول هنا وهناك مستمتعة بحياتها، تفرض حيويتها على الجميع، شخصية منفتحة، بداخلها حس الدعابة، تسعد من حولها وتنشر ألوان البهجة أينما حلت بذكاء تعاملها، تحب اتباع الموضة بشغف، لذا أكثر هدية مناسبة لها حقيبة أنيقة بألوان ربيع هذا العام بمظهر عملي وخلاب من إحدى الماركات العالمية لتفاجئيها بها.

· الحماة الحنونة الرقيقة
قلبها ينبض دائماً بالحب والعطف والرقة، تعشق الكلمة الجميلة التي قد تؤثر بها، تجد أن الحب لا تمثله الهدايا ولا فخامتها، فالقليل والبسيط دائماً يكفيها، تميل إلى الشخصية الرومانسية الحانية، لذا داعبي شعورها بالعطور والروائح النفاثة التي تظل في وجدانها دائماً وتتذكرك بها، وقدمي لها عطراً بروائح الياسمين والأزهار أو مجموعة من العود والبخور الشرقي لتملكي قلبها.

أضف تعليقا