أوقات ممتعة تقضيها أنجلينا جولي برفقة أطفالها في نيويورك

يبدو أن فترة الحجر الصحي زادت الرابطة بين أنجلينا جولي وأبنائها أكثر من أي وقت سابق، ليتقنوا فن قضاء الوقت مع بعضهم البعض حتى أثناء السفر

في طليعة هذا الأسبوع ، شاركت النجمة أنجلينا جولي  ذات الـ 46 عامًا محبيها  رحلة إلى Big Apple في مدينة نيويورك مع أطفالها الستة - مادوكس ، 19 عامًا ، باكس ، 17 عامًا ، زهرة ، 16 عامًا ، شيلوه ، 15 عامًا ، والتوأمان فيفيان ونوكس واللتان تبلغان من العمر 12 عامًا. 

حيث قال مصدر أن الأطفال يكبرون الآن وهم قريبون جداً من والدتهما، فقد : ذهبوا إلى المتاحف وتناولوا العشاء مع بعضهم البعض خلال الرحلة وقضوا وقتًا لطيفًا."

وكانت جولي قد شوهدت وهي تزور المبنى السكني لزوجها السابق جوني لي ميلر والتي حافظت على صداقة حميمية معه على مرور السنوات. 

ويضيف المصدر أن نجل ميلر ونوكس صديقان وأنهما كانا هناك أيضًا في الليلة التي شوهدت فيها جولي وهي تغادر منزل ميلر.
وتأتي هذه النزهة إلى مدينة نيويورك بين جولي وأطفالها بعد عيد ميلادها السادس والأربعين والذي قضته معهم خلال عشاء احتفالي في مطعم TAO في لوس أنجلوس في وقت سابق من هذا الشهر.

وكانت مجلة People قد ذكرت :  أن النجمة وأولادها قضوا يوماً رائعاً للاحتفال في المنزل بداية، قبل أن يفاجئونها بعشاء خاص في الخارج"

قالت نجمة Eternals مؤخرًا إنها استمتعت بقضاء وقت مثمر مع أطفالها أثناء عزلهم معًا أثناء جائحة كوفيد 19، حيث وجدت أن الأطفال فعلياً كانوا يتجمعون حولها.

وقالت: "لدي مجموعة كبيرة ، ومع عودة مادوكس من الكلية ووجوده في نفس المنزل ، كان عليهم حقًا إدارة هذا معًا". "لقد أصبحنا جميعًا جيدين جداً في الدخول إلى معترك الجانب المظلم لكل منا ، هذا الشيء الجديد الذي نقوم به حيث نطفئ جميع الأنوار ونطارد بعضنا البعض."

أضف تعليقا