رامز جلال ينشر صور من كواليس برنامجه: الكبسولة صنعت في انكلترا وحمام السباحة في 10 أيام

مع إنتهاء الموسم الرمضاني للعام 2021، كشف الفنان رامز جلال عن كواليس التحضيرات لبرنامجه "رامز عقله طار".  

 

وقال رامز أن فريق العمل واجه مشكلة في تصنيع كبسولة "الهوب دروب" حيث تم تصنيعها في دولة إنجلترا.  

 

كشف أن الفريق عن طريقة لحماية الضيف بعد إلقائه من "الهوب دروب"، ووجدوا أفضل طريقة هي حمام السباحة، فقال: "لذلك قمنا بحفر حمام السباحة في 10 أيام"، معقبًا: "عملنا إنجاز غير عادي".  

 

وتابع: "من ضمن المشكلات اللي وقعنا فيها هنرفع الهو دروب إزاي في الهواء لأن وزنها 2 طن، ولقينا حل عبقري عن طريق استخدام أوناش ناطحات السحاب، هي اللي هترفع الكبسولة بالشكل اللي يحقق الرعب اللي نفسنا فيه"  

 

وعن شخصية "بهجان الهندي"، أوضح جلال قائلًا: "مكنش قدمنا غير اسيتراد شخصية بهجان من الهند وتم تصنيع الماسك في أمريكا عشان أعرف جمب الضيف في الهوب دروب"  

 

 

ولفت رامز إلى أنه تحول إلى صائد غزلان محترف عند إمساكه ببندقية "البينت بول" التي اصطاد بها ضحاياه في مقلب "رامز عقله طار"، قائلًا: "اقدم إعتذار لكل واحد جاله تسلخات بسببي".  

 

ومنح رامز جلال جائزة أفضل قفزة من فوق الهوب دروب، لخمسة ضيوف وقوعوا في المقلب.  

وحصل على المركز الأول لأفضل قفزة طارق يحيى، حيث عقب رامز قائلًا: "بعد ما أكل دراعي وهبش فخد المساعد بتاعي". وأضاف: "حصل على المركز الثاني بكل فخر ويزو بعد عملية حدف من الكبسولة توازي حدف قنبلة هيروشيما". وأكمل: "حصل على المركز الثالث أسماء لمنور.. هي محدش زقها هي انتحرت".  

 

وتابع: "في المركز الربع حصل عليه معتصم النهار، بعد رمية جمبازية ولا أحسن لاعب جمباز في السيرك".  

واختتم رامز قائلًا: "حصل على المركز الخامس محمد هنيدي بعد ما اتزق وتقمص فيها شخصية سوبر مان". و  

 

من ضحايا الحلقات السابقة بالبرنامج، الفنان أحمد سعد، ضحية الحلقة الأولى، بينما وقع اللاعب رمضان صبحي ضحية الحلقة الثانية من البرنامج، ليكون حمو بيكا ولورديانا ضحيتي الحلقة الثالثة بالبرنامج، بينما وقعت الفنانة ويزو ضحية الحلقة الرابعة، فيما وقع اللاعب مجدي قفشة ضحية الحلقة الخامسة بالبرنامج، وأيضا الفنان محمد عبد الرحمن توتا، وريم مصطفى، وحمادة هلال، ونهلة سلامة، وأسماء لمنور، ومحمد هنيدي، ومحمود "جنش"، محمد هنيدي، سمية الخشاب، ويزو، أحمد مالك، دينا الشربيني، حمو بيكا.  

 

أضف تعليقا