زيوت عطرية للجسم بعد الحمام

الزيوت العطرية بديل مثالي للعطور التقليدية، بفضل روائحها النفاذة والتي تدوم لفترات طويلة، إضافة إلى فوائدها الصحية المتعددة، كما تساعدكِ كذلك على تحسين الحالة المزاجية والتخلص من المشاعر السلبية.

 

 

في ما يلي ندلّك على زيوت عطرية ننصحك بإضافتها إلى مياه الاستحمام أو بتطبيقها على نقاط النبض بعد الاستحمام مباشرة للاستفادة أكثر من رائحتها الزكية.


زيت الياسمين


يعد من أفضل الروائح الخفيفة المهدئة للأعصاب، الأفضل لعاشقات العطور الزهرية.

 

زيت البرتقال

 

يعمل على تعطير الجسم أيضاً، فهو مزيج رائع بين الروائح الحلوة مع نكهة الحمضيات ليمنحك البرتقال رائحة منعشة تحسن من الحالة المزاجية.

 

زيت الليمون


من المعروف أن الليمون يتميز برائحة جذابة، وتفضله الكثيرات من السيدات والفتيات، فهو يجلب للجسم الحيوية والانتعاش، كما أنه يقلّل من الاكتئاب ويعمل على تهدئة القلق والتوتر أيضاً. يساعد زيت الليمون كذلك على الاسترخاء، إذْ أثبتت العديد من الدراسات قدرته على تهدئة الجهاز العصبيّ.
لذا للحصول على نوم هادئ، ضعي منه قطرات في مياه الاستحمام، حيث أنّه يعتبر علاجاً طبيعيّاً فعّالاً لحالات الأرق المتكرّر.
إلى ذلك يدخل زيت اللّيمون في العديد من مستحضرات التجميل، الكريمات، العطور والمراهم، مطهّر عميق للبشرة.
رائحته تستمرّ لفترة طويلة، ويستخدم كبقيّة أنواع الزيوت العطريّة.

 

اقرئي ايضا:

الزيوت الأساسيّة المناسبة لنوع بشرتك


زيت خشب الصندل

يستخدم كقاعدة أساسية في تكوين العديد من العطور، فهو يدوم طويلاً ويعمل على تهدئة الأعصاب والشعور بالاسترخاء.


زيت اللافندر

رائحته تدوم طويلاً على الجسم ويساعد على التخلص من الأرق والخلود إلى النوم سريعاً.

 

اقرئي ايضا:

افضل الزيوت الطبيعية لعلاج جفاف الشعر


زيت الورد

 

يستخدم لتعطير الجسم والمناطق الحساسة؛ لتشعري وكأنك باقة من الورد الأحمر. كما أنهّ يعدّ من أفضل الزيوت المعالجة للتوتّر، ليس هذا فحسب بل يعالج آلام البطن والظهر التي تسبق وترافق الدورة الشهريّة.
يمكنك أنّ تملئي حوض الاستحمام بالماء الدافىء، ثمّ أضيفي له بضع قطرات من هذا الزيت لتبدأ بذلك رحلة من الاسترخاء تستغرق 30 دقيقة.
كما يمكنك أن توزعي بضع نقاط من زيت الورد على أماكن النبض كي يدوم طويلاً، لكن ينصح بعدم استخدامه بكميات كبيرة لتجنب الشعور بآلام الرأس.


زيت الريحان

يمتلك الكثير من الخصائص والفوائد، فهو مطهّر يقتل الجراثيم، يكافح العدوى بجميع أشكالها، يعالج القلق، التوتّر والصداع النصفيّ، كما أنّ رائحته تعمل على فتح الجيوب الأنفيّة، هذا إضافة إلى منشّط للدورة الدمويّة. 7 قطرات منه كافية لتضاف إلى حوض الاستحمام للشعور بالراحة والانتعاش.

 


زيت الميرمية

 

يتنوّع استخدام زيت الميرميّة أو المريميّة كعلاج لبعض الأمراض العضويّة والنفسيّة، كارتفاع ضغط الدم، أمراض الجهاز التنفسيّ، عدم انتظام الدورة الشهريّة والآلام التي تسبقها، الاكتئاب، الحزن، التوتّر، الصداع النصفيّ والأرق. تضاف بضع قطرات منه إلى حوض الاستحمام.

 

 

اقرئي ايضا:

التدليك بالزيوت لبشرة أكثر شباباً

 

 

شاهدي الفيديو

أضف تعليقا