مهيرة عبد العزيز تُبكي فرح الهادي بسبب ما كشفته عن والدها لأول مرة!

حلّ الثنائي الشهير فرح الهادي وعقيل الرئيسي ضيفان مع الإعلامية الإماراتية مهيرة عبد العزيز ضمن برنامجها الرمضاني "نجوم مهيرة" الذي تقدمه على صفحتها الرسمية عبر انستغرام.

 

فرح الهادي: والدي ليس موجودًا في حياتي!

 

خلال الحلقة تحدثت فرح عن علاقتها اليوم بوالدها، إذ أكدت التصريح الذي كانت قد قالته من قبل إنه ليس موجود في حياتها منذ أن كان عمرها 5 سنوات وحتى اليوم.

وتحدثت فرح عن أمر غريب حصل معها وصفته وكأنه فيلم، مشيرةً إلى أنه في عام 2017، وبعد سنوات طويلة من إنقطاع التواصل مع والدها وعدم معرفتها عنه شيء، وصلتها رسالة عبارة عن صورة لها وهي صغيرة مع والدها لم تراها من قبل، حتى أن والدتها لا تعرف عنها شيء.

وأضافت فرح أنها تواصلت مع من أرسل لها الرسالة، فقالوا لها إنهم عائلة عمها شقيق والدها، وأخبروها أن والدها موجود في الكويت، لتقرر الذهاب هي وشقيقتها الممثلة الكويتية شوق الهادي لرؤية والدهما.

وكشفت فرح الهادي خلال حديثها عن لقائها بوالدها بأن وضعه الصحي لم يكن جيّد، ولم يكن هناك من تواصل بينهما لأنه لا يستطيع الكلام لكنه تذكرهما بحسب ما قالت.

وأكدت فرح أن اليوم هناك من تواصل بينها وبين عمّها ليطمئنها على والدها، وأن والدها يتعالج ولكنه حالياً خارج الكويت.

فرح لم تتمالك نفسها، إذ خانتها دموعها بالحديث عن والدها خصوصاً وأنها كشفت ذلك لأول مرة ضمن نجوم مهيرة.


فرح الهادي وخلافاتها مع زميلاتها

 

ومن ناحية أخرى، نفت فرح الهادي أن يكون هناك خلاف بينها وبين الفاشينيستا الكويتية دانا الطويرش وإنما قلّة تواصل، حتى أنه لم يكن بينها وبين الدكتورة خلود من خلاف مباشر كما روّج البعض، واصفةً هذه الخلافات بالتفاهة وأن الحياة أهم من ذلك.

 

علاقة فرح الهادي وعقيل الرئيسي

 

وبعدها إنضم عقيل الرئيسي إلى الحلقة، فكانت بداية حديث مهيرة معهما عن علاقتهما الزوجية، إذ أكدت فرح أنه لو لم يكن زوجها عقيل في حياتها لما كانت ما هي عليه اليوم، فيما أكد هو أن سرّ نجاح زواجهما هو الكيمياء الموجودة بينهما.

أما عم ما إذا إن كانا يندمان على أشياء تحدثا فيها في العلن ونشروها عبر السوشال ميديا، فأكد كلاهما أنه هناك كثير من الأمور التي لم يكن عليهما إخراجها إلى العلن، وأشار عقيل إلى أنه يشعر بالندم على إعلان حمل زوجته فرح، واضاف أن إرضاء الناس غاية لا تدرك، وأصبح يعلم ما يجب نشره وما لا بجب.

 

فرح الهادي وقضية غسيل الأموال

 

اما عن موضوع "قضية غسيل الاموال" والتي ورد إسم فرح الهادي فيها من ضمن مشاهير السوشال ميديا الذين إستدعوا إلى التحقيق، فقالت فرح إن زوجها عقيل وعائلتها ومتابعينها وقفوا إلى جانبها، مؤكدةً أنها عاشت صدمة كبيرة بعد أن علمت بتسكير حساباتها المصرفية.

اما عقيل وتعليقاً على هذا الموضوع، فأكد أنه كان على يقين من براءة زوجته فرح ، وقال:" أعلم كيف تعمل، وفي البداية كانت صدمة بالنسبة لي، ولكن أدركت أنه علي أن أكون قويّ وأقف إلى جانبها وأساندها في هذه المحنة".

وأضاف:"عانيت لفترة وشعرت أن فترة الـ8 أشهر هذه كانت أكثر من 10 سنوات، ولكنني كنت متأكد في الوقت نفسه من براءتها وأننا سنتخطى هذه المحنة".

وكشفت فرح الهادي عن أن كل هذه المشاكل التي مرت بها أوصلتها لدرجة انها فكرت باللجوء إلى طبيب نفسي وخسرت وزنها، ولكن قررت أن تركز تفكيرها على الأشياء الجميلة في حياتها ومنها زوجها وشقيقتها وأمها، وهو أمر ساعدها كثيراً في التخفيف من الضغوطات التي تعرضت لها.


فرح الهادي وتجربة الإجهاض

 

أما عن تجربة الإجهاض التي تعرضت لها فرح لثلاث مرات، فأشارت إلى أن حديثها عن الموضوع ومشاركة معاناتها مع المتابعين كان له أثر إيجابي عليها، لدرجة أنها كانت تذهب من قبل  إلى عيادة الطبيب متنكرة بنقاب وحجاب كي لا يعرفها الناس.

وأكدت فرح أنها لا تخاف من الحمل، وأنها متأكدة من أن الله كاتب لها هذا الأمر في الوقت المناسب وأنها واثقة بقضاء الله.

وفي ختام الحلقة، قام كل من فرح الهادي وعقيل الرئيسي بجولة داخل منزلهما، إذ خصص عقيل الجولة من داخل غرفته الخاصة، بينما إعتذرت فرح من تصوير غرفتها الخاصة ممازحة بالقول إنها غير منظّمة، وقررت تعريف المتابعين على غرفة الجلوس التي صممت ديكورها هي بنفسها.
 

أضف تعليقا