الصور الأولى من جنازة الأمير فيليب بحضور العائلة المالكة

انتشرت الصور الأولى من جنازة الأمير فيليب عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتصدر اسمه الترند العالمي على موقع "تويتر" .

وانتشرت صورة للملكة اليزابيث وهي بمفردها تنتظر انضمام ابنها الأمير تشارلز اليها لبدء مراسم الجنازة.

 

وشوهد كل من الأمير هاري والأمير وليام والمزيد من أفراد العائلة المالكة يشاركون في موكب الجنازة الاحتفالية، ولفتت كعادتها كيت ميدلتون الأنظار إليها حتى وان كانت موجودة خلال احتفالية حزينة كهذه، غير أن أناقتها وإطلالتها تتحول لتكون حديث الصحافة ومحط أنظار الجميع.

وكانت الملكة اليزابيث شاركت إحدى صورها المفضلة لها مع الأمير فيليب منذ 73 عامًا، حيث صُور الزوجين الملكيين على العشب مع خلفية رائعة الجمال في أبردينشاير .

التقطت هذه الصورة من كونتيسة ويسيكس في عام 2003.

كما شارك حساب Royal Family الرسمي على تويتر فيديو "لإحياء ذكرى الحياة غير العادية لدوق إدنبرة ، والذي جعله مختلفًا من خلال خبرته والجيل الذي كان جزءًا منه في زمن الحرب".

أضف تعليقا