اسباب ضيق التنفس في رمضان

 خلال شهر رمضان ، يشعر البعض وخصوصا بعد الافطار بضيق في التنفس . أسباب ضيق التنفس تعود الى  تناول تلك كميات كبيرة من الطعام بعد الإفطار مباشرة، ما يتسبب في ملء المعدة بشكل كبير، وفي ضغط المعدة على الحجاب الحاجز، فيشعر الشخص بعدم القدرة على التنفس بشكل جيد.

 

أسباب ضيق التنفس بعد الافطار

 

- عند تناول الكثير من الطعام يعمل على تضخم في المعدة، فذلك يسبب صعوبة عند الحجاب الحاجز فيحدث ضيق التنفس.

- انسداد الشعب الهوائية بسبب البلغم أو المخاط، والذي يجعل من الصعب تحرك الهواء داخل وخارج الرئتين والتي تجعلك تشعر بضيق التنفس.

- الارتجاع الرئوي أحد أسباب ضيق التنفس بعد الأكل فهو حالة تسبب في حدوث الحموضة للمعدة ويرتد الطعام من معدتك إلى المريء.

- عدم انتظام ضربات القلب تسبب ضيق التنفس بعد الأكل، وقد يؤدي إلى توقف الضربات أو السكتة الدماغية.

- الشعور بالقلق والتوتر من أهم الأسباب التي تؤدي إلى ضيق التنفس بعد الأكل.
 

حساسية الجهاز التنفسي في رمضان

 

لا يشكل صيام رمضان أية معضلة لغالبية مرضى الربو، حيث يمكنهم تناول البخاخ الواقي عند السحور وعند الإفطار، أما البخاخ المسعف، فعلى المريض تناوله في أي وقت احتاج إليه، حتى لو كان في نهار رمضان، لأن تناوله ضروري واضطراري في حال وجود الأعراض.

وبالنسبة للمرضى الذين يتناولون حبوبًا مثل "السنجيولير" أو "الكلاريتين" فينصح بتناولها قبل وقت النوم بالليل، وما سبق ينطبق أيضا على المرضى المصابين بحساسية الجيوب الأنفية.

وقد تكون الحالة شديدة عند بعض مرضى الربو ويحتاجون إلى البخاخ الواقي أكثر من مرتين في اليوم، ولهذه الفئة من المرضى ينصح بعدم تغيير نظام تناول الدواء حتى يراجعوا أطباءهم، وهنا يجب التنبيه أن البخار الذي يتناوله بعض المرضى في المنازل هو مادة "الفيتولين" الموسّعة للشعب، وينطبق عليه ما ينطبق على بخاخ "الفينتولين" الموسّع للشُعب أيضا.

 

وعلى مريض الربو تجنب الإجهاد بقدر الإمكان خلال الصوم لأن الجهد والجفاف قد يزيدان من أعراض المرض، لذلك يجب الابتعاد عن الأماكن الحارة التي قد تؤدي إلى الجفاف.

أما المرضى الذين يستخدمون الأكسجين، فعليهم أن يستمروا في استخدام الأكسجين كما وصف لهم، وأن يحرصوا على وضع مُرطّب المياه مع الأكسجين لتجنب الجفاف، أما قدرتهم على الصيام من عدمها فهذا الأمر يجب نقاشه مع الطبيب أولا.

أضف تعليقا