بيان من قصر بيكنغهام بعد مقابلة الأمير هاري وميغان ماركل

أصدر قصر باكنغهام بيانًا  نيابة عن الملكة إليزابيث ذُكر فيه: "تشعر الأسرة بأكملها بالحزن لمعرفة مدى التحدي الذي واجهه الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل في السنوات الماضية."

وأشار البيان إلى أن هاري وميغان وآرشي سيظلون دائمًا أفرادًا محبوبين جدًا في العائلة، بينما رفض ممثل هاري وميغان التعليق على بيان الملكة عندما تواصل مع ET بنسخته الكندية.

وكان هناك صمت من العائلة المالكة بشأن المقابلة  قبل هذا البيان، وقيل أن القصر أجرى "محادثات أزمة" ، وفقًا لتقارير وسائل الإعلام البريطانية ، بما في ذلك بي بي سي ، حيث أفادت تقارير أن كبار أفراد العائلة الملكية  أجروا مناقشات عاجلة حول كيفية الحد من تداعيات المقابلة ، التي شهدت تصريحات من هاري وميغان على أن أحد الأعضاء من العائلة تساءلوا عن لون بشرة طفلهم الذي لم يولد بعد.

أضف تعليقا