العناية بالشعر والممارسات الخاطئة التى تضر بصحته مع د. جيهان عبد القادر

تضيء د. جيهان عبد القادر، الرئيس التنفيذي ومؤسس مستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية، في هذا الفيديو، على أبرز الممارسات الخاطئة التي تتبعها السيدات للحصول على شعر أنعم أو بلون متجدد، دون الإلمام بالأضرار التي قد تؤثر على صحة الشعر وفروة الرأس، وأبرزها صيحة الكيراتين لتمليس الشعر، والتي توضح د.جيهان بعض الأسرار حولها، عدا عن الصبغات ووصلات الشعر.

 

صبغات الشعر


تحذر د.جيهان من تكرار استخدام صبغات الشعر، خاصة تفتيح الشعر الداكن كاللون الأسود إلى ألوان الأشقر، وهي ما يؤدي إلى تساقط الشعر وتلفه، وهنا ستضطر السيدة لعلاج هذا الضرر.

 

الكيراتين


تؤكد الأخصائية بأن الكيراتين الذي يتم تصنيعه من مادة الفورمالدهيد، وهي المادة التي تستخدم في التحنيط، وهي مادة حارقة يتم تثبيتها باستخدام مملس الشعر، وهو ما يشكل خطر كبير على صحة الشعر، وتذكري بأن هذا ينطبق أيضاً على علاجات البروتين والبوتكس وغيرها، والتي تؤدي إلى تساقط الشعر بغزارة.

 

وصلات الشعر


تعد وصلات الشعر المستعار واحدة من أبرز الأسباب التي تؤدي إلى تساقط الشعر، وذلك بسبب تثبيتها في جذور الشعر!

 

العناية الصحيحة بالشعر


بعد التأكد من عدم وجود خلل في الغدة الدرقية، الحديد والفيتامينات في الجسم، يمكنك اتباع الآتي:
-    استخدام الشامبو والبلسم الملائمين لطبيعة شعرك
-    لا بأس من استخدام الفير أو السشوار عند الحاجة، فهي ممارسات لا تضر بالشعر مثلما تفعل العلاجات التي سبق ذكرها.
-    استخدام الزيوت الطبيعية على أطراف الشعر مع الإبتعاد عن فروة الرأس، إذ تحفز الزيوت في حال وجود مشاكل في الفروة سقوط الشعر.
شاهدي الفيديو:
 

أضف تعليقا