عروس تنفجر بالبكاء في يوم زفافها بسبب مفاجأة عريسها

في موقف مؤثر لم تتمكن عروس من تمالك نفسها، وحبس دموعها خلال مراسم عقد قرانها وانفجرت في البكاء، بسبب مفاجأة أعدها لها شريك حياتها بهذه المناسبة، حيث قام بدعوة طلابها الذين يعانون من متلازمة داون إلى حفل الزفاف، وقرر أن يبقي الأمر سرًا حتى لحظة دخول الأطفال للمشاركة في مراسم عقد القران.

وانتشرت ، لقطات مؤثرة من حفل الزفاف، الذي أقيم بولاية "ريو غراندي دو سول" جنوب البرازيل، حيث وثقت هذه اللقطات رد فعل العروس "سينتيا بونفانتي بيريرا"، والتي تعمل أخصائية تخاطب وتتولى مساعدة أطفال مصابين بمتلازمة "داون"، لحظة رؤية المفاجأة التي أعدها عريسها "خوسيه فيكتور".

وكانت مراسم عقد القران تجري كما هو مخطط لها، لكن فور أن أدارت العروس رأسها، فوجئت بدخول مجموعة من طلابها من أعمار مختلفة وتوجههم نحوها لتهنئتها، وبدت متأثرة للغاية بهذا المشهد وسكبت دموعها على الفور، واقترب الأطفال من العروسين على أنغام موسيقى هادئة، وسارعا العروسان  بمعانقتهم ومداعبتهم وسط تأثر الحاضرين، قبل أن يعودا مرة أخرى لاستئناف المراسم.

وقامت "سينتيا" بمشاركة هذه اللقطات عبر موقع "إنستجرام"، حيث لاقت انتشارًا واسعًا.

وأشارت إلى أنها كانت تأمل حضور طلابها إلى حفل زفافها، لكن عريسها خطط لتنفيذ رغبتها سرًا وفاجأها بدعوته للأطفال لحظة عقد قرانهما، حتى أنه طلب من القس الذي أجرى مراسم عقد القران رفض طلبها بأن تحضر الأطفال الذين تتولى رعايتهم إلى الكنيسة يوم الزفاف، ليكون حضورهم بمثابة مفاجأة لها.

وأعربت العروس في تصريحات لوسائل إعلام عن دهشتها حيال الانتشار الهائل الذي حظي به مقطع الفيديو من حفل زفافها، والذي تداولته أيضًا مواقع إخبارية عالمية.

وأقيم حفل الزفاف قبل يوم واحد من اتخاذ إجراءات للحد من تفشي الموجة الثانية من جائحة كورونا في البرازيل.

أضف تعليقا