أعراض لا تغفليها لفيروس كورونا.. أبرزها فقدان حاسة الشم

يمكن أن يسبب الفيروس التاجي تلف الجهاز العصبي.. هو مرض مُعدٍ يُعرف بشكل رئيسي بأنه يصيب الجهاز التنفسي العلوي للفرد، كما أنه مميت للأشخاص الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة والأمراض المزمنة وأمراض الكلى، وللشيوخ والأطفال والنساء الحوامل.

 

اقرئي ايضا : هل يمكن للقاح السل مكافحة فيروس كورونا؟

 

ولكن هل تعلمين أن فيروس كورونا COVID-19 يمكن أن يسبب أيضاً اضطراباً في الجهاز العصبي؟

 

 

 

 

وفقاً لدراسة نشرت في مجلة Brain، Behavior And Immunity، يمكن للفيروس التاجي أن يؤدي إلى تدهور وظائف الجهاز العصبي المركزي، والتسبب في تلف الأعصاب الشديد.

تقول الدراسة أيضاً، إن المرضى المصابين بعدوى شديدة، هم أكثر عرضة للإصابة بهذه الأعراض العصبية من الأشخاص الذين يعانون من أعراض خفيفة إلى معتدلة، ويؤثر على وظائف الجهاز العصبي، ويتسبب في تلف عصبي مثل: التهاب الدماغ الحاد، والاعتلال الدماغي السام.

تقول دراسة إن فيروس كورونا يمكن أن يسبب مشاكل عصبية حادة مثل: التهاب الدماغ، واعتلال الأعصاب، بالإضافة إلى مجموعة أعراض مفاجئة مثل: فقدان حاسة الشم والشهية أيضاً، هذا يدل على أن الفيروس التاجي الجديد لديه القدرة على الإضرار بالجهاز العصبي للجسم.

 

 

كيف يصيب COVID-19 الجهاز العصبي المركزي؟

 

تبدأ الفيروسات أولاً في غزو الأنسجة الطرفية التي تنتشر أكثر إلى الجهاز العصبي المركزي؛ فعندما يصيب الفيروس التاجي الرئتين؛ فإنه يتسبب في التخلص من سائل شفاف في الحويصلات الهوائية؛ مما يقلل من إمدادات الأكسجين إلى أجزاء الجسم الأخرى.

يسبب نقص الأكسجين في الجهاز العصبي تورم الدماغ وتوسع الأوعية الدماغية والصداع واضطرابات الجهاز العصبي المركزي الأخرى، ثم إصابة الجهاز المناعي.

 

 

 

 

عندما يحدث الالتهاب الرئوي في مرضى COVID-19، تزداد الاستجابة المناعية للجسم ضد مسببات الأمراض فجأة؛ مما يتسبب في حدوث خلل في وظيفته.

هذا يتسبب في تلف الجهاز المناعي؛ مما يسمح للفيروسات بدخول الجهاز العصبي المركزي.

 

 

أضف تعليقا