صور: فوز الفهد تتعرض لانتقادات حادة بعد استعراضها غرفة السيجار الخاصة بزوجها

تعرضت مدوّنة الموضة الكويتية فوز الفهد للانتقادات، بعد عرضها غرفة السيجار الخاصة بزوجها في منزلهما.


وكشفت فوز عن غرفة مخصصة لأنواع السيجار الفاخر في العالم يقتنيها زوجها عبد اللطيف الصراف، وتحتاج إلى اهتمام خاص، حيث يتطلب أن تكون الغرفة على درجة حرارة ورطوبة معينة.

 

 

 


وبعد عرض المقطع عبر حسابها على "سناب شات" تعرضت لهجوم من معلقين اتهموها بعشقها المظاهر والاستعراض، في وقت يتعرض فيه العالم لخطر وباء عالمي قتل عشرات الآلاف.

 

يذكر أن السلطات الكويتية كانت قد أحالت الفهد إلى النيابة بعد ترويجها لجهاز يكشف عن الإصابة بفيروس كورونا من دون تصريح رسمي من وزارة الصحة الكويتية التأكد من صلاحيته للاستخدام البشري.

 

ونشر حساب "أمن ومحاكم" المعني بالشؤون القضائية والأمنية في الكويت، في تغريدة عبر موقع "تويتر" قائلا: "وزارة الصحة تحيل فاشنيستا مشهورة إلى النيابة العامة للإعلان عن جهاز غير مرخص للفحص عن فيروس كورونا من قبل وزارة الصحة".

 

فوز الفهد وزوجها

 

 

 

وكانت فوز قد تلقت وابلا من الانتقادات على وسائل التواصل الاجتماعي، بعد أن روجت للجهاز على صفحتها في "سناب شات"، ما تسبب بتحرك وزارة الصحة وفتح متابعة قضائية حول الموضوع.


وقالت فوز الفهد إنها ذكرت سابقاً أن نتائج الجهاز ليست دقيقة بشكل تام، وبالتالي حتى إذا جربه البعض وصار لديهم بعض أعراض كورونا، فإن عليهم التوجه للمستشفى فوراً والالتزام بقرارات وزارة الصحة.

 

 

وشددت الفاشينيستا الكويتية على أن الجهاز ليس متوفراً في الأسواق، وبالتالي لن يستطيع أحد الحصول عليه إلا قبل أن يتم ترخيصه رسمياً وطرحه بكميات كبيرة.


وكانت فوز الفهد قد استعرضت في مقطع سابق جهازاً طبياً يحتوي على مجسات خاصة تعطي إشارة في حالة وجود المرض بالجسم بعد الخضوع لتحليل الدم اللازم، وأكدت أنه سيتم توفيره لاحقاً في الأسواق ونتائجه صحيحة بنسبة 95%، وهو صالح للاستخدام مرة واحدة فقط، لكنها قامت لاحقاً بحذف كل المقاطع من "سناب شات" بعد الهجوم الحاد عليها.

أضف تعليقا