هازال كايا تتحدث عن التحرش وتكشف أسرارا في الوسط الفني التركي

تحدثت الممثلة التركية هازال كايا في لقاء مطوّل مع جريدة "حريات"،
عن حياتها الخاصة والعملية، كما تحدثت عن علاقتها المميزة مع والدتها، وقالت إنها محامية وناشطة حقوقية في مجال المرأة، وبفضلها شاركت في الحركات النسائية عندما كانت صغيرة.
وعن حياتها الفنية، قالت هازال إنّها لم تتعرّض لتحرش جنسيّ جديّ، ولكن عانت التمييز بينها وبين الممثلين الرجال، حيث إنّ الرجال في العالم وفي تركيا خصوصاً، يحصلون على أجر أعلى من الممثلة.

 وأشارت إلى التمييز الخاصل إذ أنّ المجتمع ينتقد الممثلة عندما تؤدي مشهد قبلة في أعمالها، ولا يتم التطرّق للممثل، فتصبح القبلة الأكثر بحثاً على "غوغل" ويكون البحث مرتبط باسم الممثلة وليس اسم الممثل ويتم الحديث عن جرأة الممثلة، وكيف أدّت المشهد برغم أنها هي والممثل يؤديان المهنة نفسها.وأضافت أنّ المرأة الحذرة في عملها أو التي تطالب بحقها توصف بـ"المجنونة"، بينما عندما يتأخر الممثل عن الحضور إلى التصوير يبتسمون ويقولون: "يتأخّر دائماً". أما الممثلة، فيتم الاتصال بوكيل أعمالها وتوبيخها، والممثل عندما ينجح في عمل واحد يصبح أسطورياً، في حين أنّ الممثلة يجب أن تنجح في خمسة أعمال حتى يتم الالتفات لها.وضربت مثلاً عن خبر، فقالت إنّ زميلها الممثل شاتاي أولسوي تم قبوله في وكالة عالمية للمواهب، فكتب في الصحف خبراً مع صورة كبيرة له "شاتاي اولسوي قبل في UAT"، ووضعت صورتها في زواية صغيرة أرفقت بعنوان: "وهازال كايا أيضاً"، مضيفة: "لقد وصلنا إلى نجاح عالمي، ولكن يشيدون بما حققه الرجل ويقلّلون مما تنجزه النساء".

 

إقرئي أيضًا:

بيرغوزار كوريل وخالد ارغنش رزقا بمولودهما الثاني

ليفانت جان تجاوز أزمته القلبيّة وهذا جديد وضعه الصحّي

 

أضف تعليقا