صدمة جديد لمحبي مسلسل بابل... خالد ارغنش في ورطة

حققت الحلقة الثانية من مسلسل " بابل" التركي للنجم خالد ارغنش، المرتبة السابعة في نسبة المشاهدة، بعد الضجة الكبيرة التي رافقت انطلاقته.


وكانت الحلقة الاولى قد حققت نسبة مشاهدة مرتفعة، ووصلت بعدها الاف الشكاوى الى هيئة الرقابة على المصنفات الفنية في اسطنبول، من قبل مواطنين اعترضوا على مضمون المسلسل، ورأوا انه يحرض على السلطات التركية ويشجع على الحقد الطبقي، الامر الذي ردت عليه شركة الانتاج مؤكدة ان العمل ليس سياسيا وأن الشكاوى ظلمت المسلسل.


وعزا محبو المسلسل تراجعه، الى الزلزال الذي ضرب تركيا امس، والذي جعل الاتراك يتابعون نشرات الاخبار فقط. وكان الزلزال قد تسبب بتهدم الكثير من المنازل وبوقوع ضحايا.
وفي حال لم يعاود المسلسل رفع ارقام مشاهدته، سيكون بطله خالد ارغنش في ورطة، إذ أنه لم يفشل في اي مسلسل من قبل، وكانت اعماله باستمرار تحقق مشاهدة مرتفعة.

 

 

إقرئي ايضًا:

 

فهرية أفجان تعود إلى الشاشة وهذه شروطها

"ابنة السفير" يطيح بمسلسل "الحفرة"

أضف تعليقا