افتتاح مهرجان مدل بست في موسم الرياض مع نجوم عالميين وأكثر من 130 ألف زائر

تصوير - سامي بوقس

انطلقت أولى أيام مهرجان ميدل بست الموسيقي في موسم الرياض، الذي يُعد الأضخم في الشرق الأوسط، عبر مجموعة مسارح أقيمت عليها الحفلات الموسيقية صُممت خصيصًا لحفلات الدي جي، والتي حظيت بحضور جماهيري غفير بلغ أكثر من 130 ألف شخص.

 


وتمثل في مسرح UG BEST 1 الذي يتسع لخمسة آلاف شخص، واكتظَّ بالحاضرين الذين استمتعوا بالموسيقى من خلاله.


وحظي المهرجان بوجود مسرح "سعودي بست" الذي يتسع لـ 2000 شخص، حيث تم تخصيصه للمواهب السعودية في عالم الدي جي والموسيقى.


وجاء مسرح under grand – best 2 كأحد المسارح الموسيقية المخصصة للريمكسات والدي جي، ويتسع لـ 2000 شخص.

 


 في حين تشكَّل مسرح "داون بيست" بالجلسات الكلاسيكية الأنيقة، وتم تخصيص المسرح للجلسات الأرضية المميزة.


وكان المسرح الرئيسي في المهرجان من أضخم المسارح الموسيقية بالشرق الأوسط والعالم، حيث يتسع لـ 45 ألف شخص، واكتظ بالكامل بأكثر من 100 ألف شخص، وتم تخصيصه للحفلات العالمية.

 

_٧ ساعات من الموسيقى
أما حفلات الدي جي فانطلقت من الساعة السابعة مساءً واستمرت إلى الساعة الثانية صباحًا، حيث افتتح شريط حفلات الدي جي الموسيقي "سيمي هيز"، ليكمل الدي جي ماركو كارولا الوصلة الثانية.


وشارك أيضًا الموسيقيون بلاك كوفي، و"رك روس"، و"سويز بيتز" في الحفلات الموسيقية.

 

 

محمد حماقي مفاجأة الحفل
وتمثلت المفاجآت في مشاركة الفنان المصري محمد حماقي إلى جانب منظم الريمكس إيهاب، ليقدم حماقي بعضًا من أعماله على الطريقة العالمية.


 وقدَّم حماقي مفاجأة للجمهور، ليستدعي فناني الدراما المصرية وسط ترحيب كبير من الحضور بصعود أحمد السقا وأمير كرارة، اللذين قال عنهما إنهما من نجوم الفن المصري.


ولم يكتفِ حماقي بالترحيب بهم، بل طلب منهم لقطة "سيلفي" جماعية، جمعتهم على المسرح بالطريقة العالمية، وخاطب حماقي الحضور مشيرًا إلى سعادته بإحيائه الحفلة الثانية بموسم الرياض في ظرف أسبوع.

 

 

 

 

رابح صقر مزيح سعودي غربي


الجماهير الغفيرة انتظرت طويلًا لتحين اللحظة المنتظرة بصعود الفنان رابح صقر على خشبة المسرح، وسط عاصفة كبيرة من الحضور، وصعد الفنان رابح صقر على أنغام الريمكس بأغنية "على كيفك"، التي قام بأدائها بمزيج بين الأغنية السعودية والريمكس الأجنبي، بالإضافة لأدائه أغنية ثانية بعنوان "هو هذا"، التي أشعل فيها الأجواء الباردة، في حين كان التفاعل الأكبر بالحفلة وأجوائها مع رابح صقر، لتحطم الحفلة رقمًا قياسيًّا في عدد الحضور، ولم تستمر وصلة رابح طويلًا؛ حيث قدمها في ظرف ربع ساعة فقط بتقديمه لوصلتين مع الريمكس الذي قدمه له الفنان إيهاب.

مارتن جيكس ختامها مسك


أما وصلة الختام فكانت مع الفنان العالمي مارتن جيركس، الذي تشارك مع الفنان العالمي تيستو بريمكسات ودي جي مشترك على مدى ساعة كاملة، استمتع بها كل من حضر الليلة العالمية بمشاركة النجوم العالميين والعرب في الليلة التاريخية.


كما شهدت المسارح الجانبية لمهرجان ميدل بست أكثر من 20 موسيقيًّا ودي جي ومواهب سعودية شاركت الحاضرين بأعمال الريمكس والدي جي، وارتكزت هذه المسارح بمناطق مختلفة، بحيث يتسنَّى لزائريها التجول والاستمتاع بها، وتعد أول حفلة تقام بالعالم يتشارك بها فنانو العالم والخليج والعرب تحت سقف موسم الرياض، في أضخم مسارح الوطن العربي.

أضف تعليقا