طبّقي بودرة الفاونديشن كالخبراء

تعرّفي على خدع الخبراء في توزيع بودرة الفاونديشن للحصول على بشرة خالية من الشوائب من دون أن تبدو كالكعكة أو مثقلة بالبودرة.

بفضل تركيبات البودرة الحديثة والمتطوّرة، أصبحت البودرة خطوة مهمّة في عالم الماكياج خاصّة في المواسم الأخيرة من الموضة حيث يعتمد عليها خبراء الماكياج بشكل كبير. ولا نتحدّث هنا عن المظهر الشبيه بالكعكة، بل اللّمسات النهائيّة المخمليّة التي تظلّل وتغطّي الشوائب بشفافيّة وأناقة. تحدّثنا إلى خبير الماكياج David Cleevely من شركة Chantecaille ليمدّنا بأسرار تطبيق البودرة التي ينتهجها الخبراء خلف الكواليس للحصول على بشرة مخملية ومتفتّحة خالية تماماً من كلّ العيوب.

يقول كليفليه:

"للحصول على بشرة مطفأة بنتيجة عصريّة وأنيقة، فالبودرة هي الحلّ الوحيد. ولتجنّب المظهر "الباودري" الشبيه بالطحين، اختاري التركيبة الشفّافة ووزّعيها على شكل طبقات متتالية، ناعمة وخفيفة. استعيني دائماً بفرشاة ناعمة خاصّة بالبودرة، شبّعي الفرشاة بالبودرة واربتي بها على البشرة، مرّريها بحركات طفيفة نحو الأسفل على كامل البشرة لتثبت بشكل متجانس.

التركيبة

البودرة أنواع، أكثرها استخداماً خلف الكواليس هي البودرة المضغوطة أو المتراصّة لأنها تناسب كلّ أنواع البشرة، كما أنّها خفيفة وتمنح البشرة تغطية فائقة.

الفرشاة

لا يستغني الخبير الماهر عن الفرشاة، فهي أداته السحريّة التي تخضع لرغبته على بشرة العارضات، وفرش الماكياج من الجيل الجديد صمّمت بمهارة فائقة، فهي سهلة الاستخدام حتى على المبتدئات لذا فقد حان الوقت لتجدّدي فرشاتكِ القديمة وتستبدليها بأخرى جديدة.

أضف تعليقا