وفاة تايلاندي بسبب استخدامه لسماعات أذن هاتفه.. فما القصة؟!

توفي رجل تايلاندي بعد ساعات عدة في مشاهدة مباريات كرة قدم، على هاتفه الذكي، بعدما تعرّض لصعق كهربائي من خلال سماعات الأذن.
وبحسب ما نشره موقع "سكاي نيوز"، فقد لقي تايلاندي يُدعى "سومتشاي سينغكورن" مصرعه عن عُمر ناهز الـ(40 عاماً)، بعدما وضع هاتفه الموصول بالشاحن الكهربائي، وسماعات الأذن، على جسمه ليتوفى على الفور.
كما اكتشف زميل الرجل التايلاندي على وضعه في مقر السكن، حيث اتصل بمديرهما في العمل ليبلغه بأن زميله مريض وغير قادر على النهوض من سريره، ليأتي المدير ويكتشف أنه توفى.
وعثرت قوات الشرطة على آثار حرق على رقبته وذراعه، وهي الأماكن التي لمسها سلك سماعات الأذن، مُشيرة إلى أن المؤشرات تؤكد أنه توفي صعقاً بالكهرباء، وقررت الشرطة تشريح جثته لكشف سبب الوفاة.

أضف تعليقا