كيم كاردشيان تتدخل لوقف إعدام سجين!

في واقعة غريبة، تدخلت نجمة تلفزيون الواقع الأمريكية كيم كاردشيان، لمحاولة إنقاذ سجين محكوم عليه بالإعدام، وينتظر تنفيذ الحكم.
وبحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن كاردشيان أرسلت طلباً لحاكم ولاية تكساس الأمريكية، تطلب منه فيه استخدام سلطته لوقف إعدام السجين المقرر إعدامه الشهر المقبل.
ونشرت كيم كارداشيان تغريدات عدة على حسابها الرسمي على "تويتر"، بهدف الحيلولة دون إعدام السجين، رودني ريد، وقالت "أرجوك أيها الحاكم أبوت (حكام ولاية تكساس) كيف يمكنك إعدام رجل، في الوقت الذي تظهر فيه أدلة دامغة تبرئ رودني ريد، بل إنها تدين الشخص الآخر المتورط في الحادث. أنا أحثك على أن تفعل الشيء الصحيح".
وتعليقا على خطوة كارداشيان، ذكرت الصحيفة أن كارداشيان تقدمت على صفحتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، بطلب العفو عن رودني ريد، وهو أسمر البشرة، والذي أدين بخطف واغتصاب وخنق، ستايسي ستايتس، ذات البشرة البيضاء، البالغة من العمر 19 عاما، في ولاية تكساس، في عام 1996.
وأوضحت أن ريد طوال محاكمته كان مصرا على أنه بريء، وكذلك عائلة ستايتس، التي تشتبه في ارتكاب خطيب الفتاة السابق ضابط الشرطة جيمي لويس فينيل جونيور، الجريمة.

أضف تعليقا