اقوى الخلطات لتبييض الرقبة

يعاني البعض من مشكلة اسمرار الرقبة أو اسودادها، ما يسبّب للمصاب الكثير من الحرج، وعادة ما يبدأ هذا الاسمرار تدريجيّاً ليتضاعف مع مرور الوقت وتصاحبه حكّة شديدة تظهر بشكل مفاجىء.

أسباب اسمرار الرقبة:

يعود اسمرار الرقبة إلى عدّة أسباب، وهي:

• عدم العناية بالنظافة الشخصيّة، وكذلك استخدام غسول غير مناسب لنوعيّة البشرة.
• التعرّض لأشعّة الشمس.
• عوامل وراثيّة.
• وضع أكسسوارات تؤثّر على الجلد، نتيجة تفاعلها مع العرق والغبار.
• عدم تناول كميّة لازمة من المياه أو السوائل.
• خلل في وظائف الغدّة الدرقيّة.
• اتّباع نظام غذائيّ غير متوازن، لا يحتوي على كميّات لازمة من الألياف وبالمقابل يتضمّن الكثير من النشويّات والسكّريات.
• الوزن الزائد، وتحديداً الناتج عن ارتفاع معدّل الأنسولين في الجسم.
• التهابات في الجلد.
• اضطّرابات في الهرمون، خاصّة في فترة الحمل.

 

شاهدي أيضا : 

 

 

تستدعي بعض الحالات لاسوداد أو اسمرار الرقبة علاجاً طبيّاً، أو تجنّب بعض الممارسات الخاطئة، هذا إضافة إلى اللّجوء لبعض الوصفات التي من شأنها أن تخفّف من حدّتها تدريجيّاً حتى تختفي. من بين هذه الوصفات:

ماسك عصير الخيار واللّيمون لتبييض الرقبة

مكوّناته:
• ملعقتان كبيرتان من عصير الخيار.
• ملعقتان كبيرتان من عصير اللّيمون.
• كرات من القطن.
يمزج عصير الخيار واللّيمون جيّداً. يفرد الخليط بواسطة كرة من القطن على الرقبة ويترك لـ 35 دقيقة كحدٍّ أدنى قبل الغسل بالماء البارد.
ولنتائج أفضل وأسرع، ينصح بتكرار هذا الماسك 4 مرّات أسبوعيّاً.

ماسك الدقيق واللّيمون لتبييض الرقبة
 

مكوّناته:
• ملعقتان من الدقيق.
• عصير ليمونة.
• ملعقة كبيرة من الحليب.
في البداية يمزج الدقيق مع الحليب، ثمّ يضاف اللّيمون للحصول على مزيج ذي قوام متماسك، يوزّع كقناع على بشرة الرقبة ويترك لـ 25 دقيقة كحدٍّ أدنى قبل غسلها بماء الورد.
يكرّر الماسك 3 مرّات أسبوعيّاً.

اقرئي أيضا : وداعاً لمشاكل البشرة الدهنية مع هذه الماسكات

ماسك الكركم واللّيمون لتبييض الرقبة
مكوّناته:
• ملعقة كبيرة من الكركم.
• ملعقتان صغيرتان من عصير اللّيمون.
تمزج المكوّنات مع بعضها البعض جيّداً، ثمّ تدلّك بشرة الرقبة بالمزيج لـ 5 دقائق ، ثمّ يترك لـ 15 دقيقة أخرى قبل الشطف بالماء الفاتر.
يكرّر الماسك 3 مرّات أسبوعيّاً.

أضف تعليقا