جينيفر لورانس.. صاحبة اجمل الاطلالات على السجادة الحمراء

ماذا بوسعنا أن نقول عن جينيفر لورانس لم يقال بعد؟ فالنجمة الفائزة بالأوسكار سحرتنا جميعاً بحسها الموضوي الرائع وتضاريسها الجميلة وموهبتها الطبيعية. هذا وكل من يتابع جينيفر لورانس منذ بداياتها، يعلم تماماً بأن ستايلها قد تطور بشكل لافت وكبير من الفساتين ذات القصات التي لا تليق بجسمها في بدايات انطلاقها الى أن أصبحت الوجه الإعلاني لديور، إحدى أعرق دور الموضة الفرنسية المرموقة.

البداية مع كالفين كلاين

بدأت جينيفر لورانس بالظهور على السجادة الحمراء في العام 2007، حين كانت تظهر في برنامج The Bill Engvall Show. تألفت إطلالاتها من فساتين بطول الركبة كانت تليق بسنها آنذاك (كانت في الـ16 من عمرها) و فساتين حريرية من دون أكمام. بعد أعوام قليلة من الإستمتاع بكونها نجمة لا تسلط عليها الأضواء، باتت النجمة محط أنظار الجميع حين رشحت لجائزة أوسكار عن دورها في فيلم Winter’s Bone وأطلت على السجادة الحمراءفي فستان ضيق من كالفن كلاين.

الوجه الإعلاني لديور

في وقت لاحق من ذلك العام، بدأت تظهر تعلقها بالموضة بشكل أكبر، حين بدأت تطل بعلامات مثل ميوميو وبارابل غارانج. وصلت نجومية لوكاتها الى قمتها حين لعبت دور البطولة في سلسلة أفلام The Hunger Games مع جولات عالمية متعددة للترويج لأعمالها. ستايلها الساحر شد علامة ديور اليها حين وقع الإثنان عقداً لتكون الوجه الإعلاني لأكسسوارات الدار، ما نتج عنه حملة إعلانية مذهلة وإطلالات أخاذة على السجادة الحمراء في تصاميم من ديور. فستانها الأشبه بقالب الحلوى من ديور كوتور في حفل توزيع جوائز 2013 Academy Awards كان أحد أروع لوكاتها على الإطلاق، ولكنها تعثرت على الدرج، ما وضعها في الأضواء أكثر وأكثر.

مهما عدنا بالذاكرة الى أروع اطلالات جينيفر لورانس، تبقى الصور خير شاهد على ستايلها الساحر والأنثوي والمفعم بالجاذبية في كافة مناسباتها، ما يجعلها ملهمة لكل الصبايا في سنها!

اقرأي أيضاً:

هذا ما يجمع سيرين عبد النور ونادين نجيم بالنجمات العالميات!

فساتين سيرين عبد النور ناعمة بستايلات مختلفة

نجمات يحتفلن بزفاف شقيقاتهن..آخرهن شيرين عبد الوهاب

أضف تعليقا