اطلالات بلقيس فتحي بعد الولادة.. ستايل مختلف ومحتشم

رأينا اطلالات بلقيس فتحي في شتى القصات من  الفساتين الفاخرة في مختلف المناسبات، ولعل الفنانة بلقيس فتحي هي من أكثر الفنانات التي لاحظنا تبدل وتطور في ستايلها عبر الأعوام، ما يظهر أنها على إطلاع دائم بأبرز خطوط الموضة. وفي حين حصل تغيير جذري في حياة الفنانة البحرينية إثر إنجابها طفلها الأول قبل أشهر، لاحظنا أيضاً أن بعض التغييرات قد طرأت على اطلالات بلقيس فتحي وقصات فساتينها في المناسبات، فلاحظنا أنها باتت أكثر رزانة وتليق بها بشكل واضح.

 

اطلالات بلقيس فتحي بستايلين اساسيين
من رامي العلي الى قزي وأسطا، مروراً بزينة زكي وأماتو، تعشق فتحي التنويع باختيارها لفساتين السهرة من دور عريقة تشتهر بدقها بكافة التفاصيل، هذا وقد رأيناها بعد إنجابها بستايلين أساسيين من الفساتين، الأول ذو القصة الملوكية التي لطالما أعربت عن حبها لها، ويبدو أن ولعها بها قد تزايد بعد أن أصبحت أماً، الى جانب الفساتين المنسابة والمستقيمة نوعاً ما المحددة عند الخصر لإظهار تضاريسها الأنثوية. أما ما أصبح أشبه ببصمة لبلقيس، فهو الأكمام الطويلة الشفافة التي عادة ما تأتي من الشيفون والتي أطلت بها في أكثر من لوك، والتي تعكس حشمة ورقي في آن معاً.

اطلالات بلقيس فتحي ملهمة للأمهات الشابات
اطلالات بلقيس فتحي ولوكاتها في حفلاتها يؤكد على أنها واحدة من النجمات الشابات الأكثر أناقة، وفي حين أنها كأي منا، كانت عرضة لبعض الاخطاء في الموضة في وقت سابق، لكنها عادت في الأشهر الماضية لتصبح ملهمة للأمهات الشابات في مثل سنها ولتكون أيقونة موضة يسهل الإحتذاء بستايلها الآسر، الذي لم تدخلنا من خلاله يوم في أسر الملل أو الروتين. فلم لا تستوحي منها لوكاتك المقبلة في السهرات الفاخرة؟

 

أضف تعليقا