رانيا يوسف تواجه شبح الحبس بسبب فستانها الجريء.. والنقابة ترد

أثارت الفنانة رانيا يوسف جدلاً كبيراً بسبب إطلالتها الأخيرة، وتعرضت لانتقادات من قبل مواقع التواصل الاجتماعي وبعض المواقع العالمية، والتي كان من بينها تقرير موقع الديلي ميل الذي تناول فيه إمكانية حبسها بتهمة الفحش العلني، تحدث تقرير الديلي ميل عن أن إطلالة رانيا يوسف لا تليق في بلد مسلم، وذلك لأنه أظهرها بشكل فاحش، وأشار الموقع إلى أن مدة العقوبة قد تصل إلى خمس سنوات حبس.

اقرئي أيضًا : تعرف على تعليق عمرو أديب على إطلالة رانيا يوسف

من ناحية أخرى أصدرت نقابة المهن التمثيلية برئاسة أشرف زكي بياناً للتضامن مع الفنانة رانيا يوسف وذلك بعد تقديم بعض المحامين بلاغاً ضدها، ونص البيان على أن النقابة انزعجت من التصعيد غير المبرر تجاه سلوك جانبه الصواب من إحدى أعضائه.

من ناحية أخرى حرصت رانيا يوسف على الاعتذار من خلال بيان رسمي أصدرته عبر حسابها على فيس بوك.

اقرئي أيضًا : بالصور.. محمد منير يستعد لطرح ألبوم «وطن»

من ناحية أخرى كانت رانيا يوسف قد تعرضت لحملة من الانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد ظهورها في حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي بدورته الـ40 بإطلالة غريبة عن عادتها؛ حيث ظهرت رانيا على السجادة الحمراء مرتدية بدلة سوداء مزينة بذيل وكرافت، لكنها لم تلتفت لأي من الانتقادات التي وجهت لها، وردت على المنتقدين من خلال نشر صورة لها من المهرجان عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي إنستجرام.

أضف تعليقا