فوائد زيت الكركم لنضارة البشرة

شاع استخدام الكركم منذ القدم في مجالات طبيّة وتجميليّة أيضاً لما له من فوائد عديدة للجسم سواء من خلال تناول كتابل أو من خلال استخراج الزيت من جذوره.

زيت الكركم غنيّ بمضادّات الأكسدة، الالتهابات والجراثيم، إضافة إلى البروتينات والمعادن، فإلى الدراسات العديدة والأبحاث التي أظهرت منافعه التي لا تعدّ ولا تحصى لصحّة الجسم، تبيّن أنّ له فوائد عديدة لا تقلّ أهميّة للبشرة:

1.يتمتّع بخصائص مطهّرة ومضادّة للجراثيم، ما يجعل منه علاجاً فعّالاً للبثور وحبّ الشباب.

2.يعالج أيضاً الندبات الناتجة عن التهاب البثور، لأنّه يعمل بشكل فعّال على تخفيف إفراز النفط من الغدد الدهنيّة.

3.يحارب التجاعيد وعلامات التقدّم في السنّ.

4.يقي من الإصابة بحروق الشمس.

5.يحتوي على موادّ فعّالة تعمل على تفتيح البشرة، ترطيبها وإعطائها مظهراً مشرقاً.

 

شاهدي أيضًا : 



 

أهمّ ماسكات زيت الكركم

-زيت الكركم وخشب الصندل لحبّ الشباب
المكوّنات:
ملعقة كبيرة من خشب الصندل المطحون.
ملعقتان كبيرتان من زيت الكركم.
ملعقة صغيرة من عصير اللّيمون.
تمزج جميع المكوّنات مع بعضها البعض ويوزّع مزيجها على البشرة لمدّة 30 دقيقة، ليغسل الوجه فيما بعد بالماء الفاتر.

-زيت الكركم والزبادي لتفتيح البشرة
المكوّنات:
½ كوب من الزبادي.
ملعقة من زيت الكركم.
ملعقة من زيت الأرجان.
تمزج المكوّنات وتوزّع على بشرة الوجه لـ 45 دقيقة قبل الشطف بالماء الفاتر. ينصح بتكرار هذا القناع مرّتين في الأسبوع للحصول على نتائج سريعة.

اقرئي أيضًا : زيوت طبيعية لعلاج جفاف البشرة في الخريف

أمّا في حال الرغبة باعتماد مصل يوميّ من زيت الكركم لنضارة وإشراق البشرة فينبغي تحضير:
ملعقة كبيرة من زيت الكركم.
ملعقة صغيرة من زيت اللّوز الحلو.
4 ملاعق من هلام الألوفيرا.
3 قطرات من زيت فيتامين E.
يخلط زيت الكركم مع هلام الألوفيرا جيّداً، ثمّ يضاف زيت اللّوز إلى الخليط السابق ومن ثمّ فيتامين E. يحفظ المزيج في البرّاد ويوزّع القليل منه على البشرة يوميّاً قبل الخلود إلى النوم.

أضف تعليقا