«كيلاويا» يهاجم سفينة سياحية بـ«قنبلة بركانية» قبالة سواحل هاواي

تعرضت سفينة سياحية كانت تبحر قبالة جزيرة بيج آيلاند في هاواي، إلى حادث مأساوي، بعدما سقطت عليها كتلة ضخمة من الحمم البركانية.

وأعلن مسؤولو الإطفاء بهاواي، أن كتلة من الحمم البركانية سقطت على سفينة سياحية قبالة جزيرة بيج آيلاند في هاواي، فأصابت ما لا يقل عن 22 شخصًا، في ما يمثل أكبر عدد من المصابين في أحدث ثورة لبركان كيلاويا.

وقال داروين أوكيناكا، رئيس إدارة الإطفاء بمقاطعة هاواي، إن امرأة كُسرت ساقها عندما سقطت قنبلة من الحمم على سطح السفينة لتخترقه وتصل إلى منطقة جلوس الركاب.

وأضاف لـ«رويترز» أن السفينة تمكنت مع العودة إلى مينائها في هيلو بعد أقل من ساعة، وأن 3 من المصابين نقلوا في سيارة إسعاف إلى مستشفى محلي.

وتابع بأن ما لا يقل عن 9 آخرين إصاباتهم طفيفة نقلوا في مركبة خاصة إلى المستشفى وبأن المسعفين يعالجون 10 آخرين في الميناء.

وتحقق الشرطة المحلية وشرطة الولاية وإدارة الأراضي والموارد الطبيعية في هاواي في الحادث الذي وقع فجر الثلاثاء بالتوقيت المحلي، قرب الحافة الشرقية لبيج آيلاند، حيث تتدفق الحمم من البركان الثائر منذ 10 أسابيع في المحيط منذ مطلع يونيو.

وكان البركان دمر مئات المساكن قبل أسابيع في منطقة كابوهو، فضلاً عن ابتلاعه مئات المنازل الواقعة بالقرب منه.

أضف تعليقا