حذفوا فيديوهاتها عن "يوتيوب".. فانتقمت شر انتقام

كم من حادثة أليمة وقعت حول العالم، بفعل الغضب والغيظ والتصرف الطائش من دون تفكير عقلاني، وهذا ما حصل تماماً مع أحد المؤثرات على وسائل التواصل الاجتماعي، التي انتقمت بعد أن حذفت "يوتيوب" مقاطع فيديو خاصة بها، فما كان منها إلا أن أطلقت النار على 3 موظفين في مقر الشركة في كاليفورنيا، من ثم الانتحار.

تمتلك NasimeSabzYeşil عدداً كبيراً من المتابعين على "إنستغرام" وغيره من وسائل التواصل الاجتماعي، وقد أدى حذف مقاطع الفيديو الخاصة بها إلى الحد من أرباحها حسبما أفادت تقارير إعلامية، وهو الأمر الذي دفعها إلى إطلاق النار عشوائياً في مقر الشركة.

اتخذت العديد من الإجراءات بمجرد نقل المصابين إلى المستشفى، مثل حذف جميع قنوات وحسابات الناشطة على "إنستغرام"، "يوتيوب" و"فيسبوك"، وما زال التحقيق جارياً في هذه القضية؛ للتأكد من صحة الدوافع التي رجحها المحققون، والتي دفعت المرأة للقيام بمثل هذا الفعل!

أضف تعليقا