3 ألعاب تنمي مهارات طفلك في أعوامه الأولى... تعرفي على طريقة صنعها بالمنزل

يحتاج الأطفال بعد انتهاء العام الأول من عمرهم وحتى عامهم الثالث إلى ألعاب وأنشطة تنمي ذكاءهم ومهاراتهم الإبداعية، وهو ما يجعل الأم في حيرة؛ نظراً لعدم معرفتها بأفضل هذه الألعاب وطريقة توفيرها للطفل خاصة اليدوية منها.
وفي السطور التالية ستتعرفين على أفضل 3 ألعاب لطفلك بين عمر عام وثلاثة أعوام.
أولاً: البازل:
وهو من الأنشطة التي تنمي ذكاء الطفل، وتقوي الذاكرة وقوة الملاحظة، ولكن التركيبات الصغيرة للبازل قد تكون صعبة على طفل صغير فى هذا العمر، لم لا نصنع بازل للطفل من الأطباق الورقية بالأشكال التي يفضلها مكوناً من قطعتين فقط أو 3 قطع؟.
طريقة صنع بازل منزلي:
نحضر مجموعة من الأطباق الورقية البيضاء، وألواناً ومقصاً أو قطاعة، ونرسم الرسمة التي يفضلها الطفل ونقطعها إلى 3 قطع أو قطعتين.
ويمكن أن نصنع أشكالاً منها، مثل النجمة أو الدائرة أو المربع، وكل شكل بلون، ونصنع أكثر من طبق حتى يستطيع الطفل أن يضع القطعة المناسبة فى مكانها وهذه صورة توضيحية للبازل
ثانياً: لعبة الأشكال
وهي لعبة بسيطة يمكنك اللعب بها مع طفلك؛ لمساعدته على التعرف على الأشكال الهندسية الأساسية، ويمكن استخدامها عند تقييم فهم الطفل من الأشكال، عندما تكون في وضع ما قبل المدرسة أو المدرسة.
طريقة صنعها في المنزل:
سنحتاج إلى رولات الكرتون الخاصة بالمناديل الورقية، أو أشكال بلاستيك مثل القطاعات البلاستيك على شكل الأشكال الهندسية، ومعجون ألوان مائية وورقة كبيرة من الورق المقوى.
سيغمس الطفل طرف الشكل في اللون ويطبعه على الورق، ويرجى استخدام الواقي البلاستيك الخاص بالرسام للحفاظ على الملابس من الاتساخ.
وسيصنع الطفل الشكل الذي تشيرين إليه مع تسمية الشكل أمامه في كل مرة؛ حتى يحفظ شكله واسمه.
ثالثاً: لعبة الأشكال على الأرض:
هذه اللعبة تعطي الفرصة للآباء والأمهات والأطفال لاستخدام لغة الوصف بالغناء والتصفيق، وهي تعتمد على سن الطفل، وتناسب الأطفال من عمر عامين إلى 3 أعوام؛ لأنها تعتمد على قفز الطفل على شكل ثم يطلب منه التصفيق مرتين أو 3 حسب الشكل.
على سبيل المثال، «الطفل انتقل إلى شكل نجمة والتصفيق 5 مرات»، وهذا النشاط يضفي جواً من المرح للطفل ويعطي ترابطاً بينه وبين الأشياء فلا ينساها أبداً.

أضف تعليقا