حقيقة وفاة المغنية «أديل» بالسكتة القلبية

انتشر خلال الساعات الماضية خبر يفيد وفاة المطربة العالمية أديل بالسكتة القلبية، إثر دخولها إحدى المستشفيات، وفشل الأطباء في إنقاذها مما تسبب في وفاتها على الفور.

واتضح أن الخبر المنتشر بقوة على عدد كبير من مواقع التواصل الاجتماعي ما هو إلا كذبة أبريل، التي أطلقتها إحدى صفحات موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، وتداولها عدد كبير من المستخدمين باعتبارها خبراً حقيقياً.

اقرئي أيضًا : ابنة ويل سميث في أحدث ظهور لها.. هكذا تحولت إلى نسخة طبق الأصل منه

ولدت أديل في الخامس من شهر مايو 1988 في توتنهام، شمال لندن، وصدر ألبومها الأول عام 2008 بعنوان 19، واحتل الألبوم المرتبة الأولى في بريطانيا، وحصل على 7 أسطوانات بلاتينية أيضاً.

وفازت النجمة ذات التسعة والعشرين عاماً بجائزتي جرامي وعدد كبير من الجوائز العالمية، كما حققت حفلاتها نجاحاً باهراً من حيث عدد الحضور والتفاعل مع أغنياتها.

أضف تعليقا