موظف يخفي عن مديره أنه أعمى لمدة 15 عاماً

لم يستسلم الشاب "ساليا كاهوت" أمام إصابته بالعمى، بل سعى جاهداً لتحقيق حلمه في أن يصبح عاملاً في أحد المطاعم، فما كان منه إلا أن أخفى الحقيقة على مديره لمدة 15 عاماً؛ خوفاً من أن يفقد عمله.

فقد ساليا نظره أثناء دراسته، وكان يحلم دوماً بالعمل في المطاعم والفنادق، فما كان منه إلا أن أخفى على مديره حقيقة إصابته بالعمى وتدنى مستوى الرؤية لديه لـ5%، حيث قضى وقت فراغه في التدرب على تقديم المشروبات وتمييزها بالاعتماد على حاسة اللمس.

لم تكن مسيرته المهنية سهلة؛ إذ أصيب بالاكتئاب نتيجة كتمان السر لهذه السنوات الطويلة، وعلى الرغم من ذلك فقد حقق نجاحاً باهراً في حياته المهنية وبات يشغل منصب مشرف إداري في مدينة هامبورغ الألمانية.

لم يشعر ساليا بأنه معاق أبداً، بل إن إمكانيات جسده محدودة فقط، هذا التفاؤل والإصرار جعل منه أيقونة تلهم الكثيرين خاصة مع الكتاب الذي طرحه في الأسواق حول مسيرته المهنية بعنوان "موعد أعمى مع الحياة"، كما تم تجسيد شخصيته في فيلم سينمائي بعنوان "رغم الصعوبات" للمخرج الألماني مارك روتيموند والممثل كوستيا أولمان.

أضف تعليقا