ثلاث كوارث متتالية تعصف بحياة مريم أوزرلي فهل أصيبت بالاكتئاب؟!

ثلاث كوارث متتالية مرت بها الفنانة التركية مريم أوزرلي في حياتها الفترة الأخيرة؛ مما دفعها للتفكير في الهجرة خارج البلاد وترك تركيا نهائياً بلا رجعة.

الأزمات التي مرت بها مريم بدأت بنشر صورة لها في حمام السباحة؛ مما تسبب في إنهاء شركة إدارة أعمالها عقدها معها مروراً بأخبار انتشرت عنها تفيد ارتباطها بالمذيع باسل الزارو، وخوضها علاقة عاطفية مع الممثل الإيطالي كريستيان فيت.

أما الأزمة الثالثة التي مرت بها مريم في حياتها مؤخراً فكانت تراجع شعبيتها بشكل واضح، فأعمالها الفنية الأخيرة مثل «الطريق الآخر» لم تحقق أي نجاح يذكر مقارنة بالنجاحات التي اعتادت النجمة التركية الشهيرة تحقيقها.

وأكد موقع accunn التركي أن النجمة الشهيرة قررت ترك بلادها نهائياً بعد تراكم الأزمات التي أصابتها بحالة نفسية سيئة لدرجة أنها تخلت عن منزلها الذي كانت تقطنه في إسطنبول مقابل 6 آلاف ليرة شهرياً؛ تمهيداً لهجرتها في أقرب وقت.

أضف تعليقا