صور.. هكذا يعيش شاروخان حياته في دبي.. ومفاجآت عن قصره الأسطوري فيها!

في دبي يتواجد حاليًا النجم الشهير شاورخان، من أجل تصوير الجزء الثاني للفيلم الترويجي المرتقب «كن ضيفي»، ويبدأ كنج بوليوود البرومو الدعائي للفيلم بقوله: «هذه مدينتي دبي.. تعالوا معي»، وهو البرومو الذي حقق رواجًا كبيرًا على موقع الفيديوهات يوتيوب بمجرد طرحه..

لا تعد هذه هي الزيارة الأولى من نوعها لشاروخان إلى مدينة دبي؛ فالنجم العالمي يعشق الحياة فيها، بحسب تصريحات سابقة له، واعتاد زيارتها من فترة لأخرى؛ حيث يمتلك قصرًا في «نخلة جميرا»، يمتد على مساحة 8500 قدم مربع، يتكون من 6 غرف نوم، وشاطئ خاص، إلى جانب حمام سباحة كبير.

يقضي شاروخان معظم أوقات العام في منزله بدبي؛ خصوصًا تلك الأيام التي لا يرتبط فيها بتصوير أعمال جديدة في بلده الهند؛ حيث يلتقي بأصدقائه الذين تعرف عليهم في المدينة، ويشارك في بعض المشروعات التجارية؛ فقد نشرت بعض الصحف أخبارًا عن تعاونه مع إحدى المجموعات العقارية، على تطوير مشروع سكني في إمارة رأس الخيمة.

من بين اللقطات التي اعتاد النجم الشهير عليها، هي مفاجأة جمهوره من الشعب الإماراتي بتواجده في الأماكن العامة دون حراسة، وهي المشاهد التي يتم استخدام بعضها في الترويج سياحيًا للمدينة.

شاهدي الفيديو :



من بين عاداته أيضًا، اصطحاب أبنائه للتنزه في أكثر من مكان، ولقاء زملائه من النجوم لعقد الاتفاقات الفنية؛ خصوصًا العرب منهم؛ فقد كان لقاؤه بالفنان عبدالفتاح الجريني، وكذلك الفنانة شيماء الشايب في دبي؛ للاتفاق على مشاريع فنية جديدة.

كذلك تكون زياراته في بعض الأوقات، من أجل تصوير بعض البرامج التليفزيونية، لعل أحدثها «رامز تحت الأرض»، الذي ظهر خلاله مع الفنان رامز جلال، وعرض في شهر رمضان الماضي.

شاروخان اعتاد أيضًا على القيام ببعض الزيارات الخيرية، إحداها لمستشفى «الجليلة التخصصي للأطفال»، وفاجأهم بوجوده وسطهم، كلفتة إنسانية منه، بالتزامن مع «عام الخير».
 

شاهدي الفيديو : 

 

أضف تعليقا