أسباب تراكم الدهون في منطقة الذقن

تراكم الدهون في منطقة الذقن أو ما يطلق عليه "الذقن المزدوج" ظاهرة تعود أسبابها إلى زيادة في الوزن بشكل عام، عادة ما تختفي عند فقدان الوزن، لكنّها في الوقت نفسه قد تكون لدى بعض النساء اللّواتي لا يعانين من مشكلة الوزن الزائد، فيبدو الوجه فقط سميناً بسبب هذه الدهون المتراكمة في الذقن.

ومن الناحية الطبيّة، يؤكّد ذوو الاختصاص أنّ " الذقن المزدوج" ظاهرة تعود إلى خلل ما في الجسم أو إلى عادات غذائيّة خاطئة، مثل:

1-تناول كميّات كبيرة من الملح
إضافة الملح بكميّة كبيرة تتسبّب في احتباس الماء داخل الجسم، وهذا يبدو جليّاً في انتفاخ الوجه وخاصّة منطقة الذقن. ليس الملح فحسب، وإنّما السكّر أيضاً، وعليه يجب الحدّ من تناول الملح والسكّر على حدٍّ سواء.

2- اضطراب الهرمونات
عدم توازن الهرمونات في الجسم، خاصّة لدى المرأة، له آثار جانبيّة كثيرة، من بينها زيادة الوزن وتراكم الدهون في بعض المناطق المعيّنة في الجسم، مثل الذقن، لذا يجب في هذه الحالة استشارة الطبيب، خاصّة وأنّ اضطراب الهرمونات قد يظهر في أعراض أخرى مثل عدم انتظام الدورة الشهريّة.

3- الحساسيّة
قد تتسبّب الحساسيّة الغذائيّة تّجاه بعض الأطعمة بتورّم الوجه، ما يستدعي ملاحظة أيّ تغيّرات قد تطرأ عند تناول صنف محدّد والامتناع عنه، فقد يكون له أضرار تتعدّى الذقن المزدوج أو تورّم الوجه.

أضف تعليقا