مدونة جمال أسترالية تكتسح عالم الانترنت

اكتسحت مدونة الجمال وينجي المعروفة باسم ويندي أيتش الإنترنت بقوة مؤخراً، وأثرت على وسائل الإعلام الاجتماعية، إذ أصبح لديها ما يقرب من تسعة ملايين متابع على موقع اليوتيوب ومليون متابع على إنستجرام.

حولت الفتاة البالغة من العمر 31 عاماً وهي من مدينة سيدني الأسترالية حياتها على وسائل الإعلام الاجتماعية إلى مهنة مربحة، فشاركت أهم نصائحها لإنشاء قناة على يوتيوب حول الجمال والأزياء، مع دروس تطبيقية، وحيل حياة وحتى وصفات.

ولدت ويندي في الصين وانتقلت إلى أستراليا عندما كانت طفلة وعملت في مجال التسويق في حين دخلت وسائل الإعلام الاجتماعية، حتى قررت ترك وظيفتها واتخاذ تدوين الأزياء والجمال وظيفة بدوام كامل، لتقوم بإطلاق قناتها على يوتيوب وتصبح نجمة مشهورة عبر الإنترنت، حيث أطلق عليها اسم «'Wengiecorns'».

أصبحت وينجي مالكة المدونة الأكثر متابعة كفتاة جمال آسيوية في أستراليا – ويزور موقعها ما يصل إلى 185،000 شخص على الإنترنت كل شهر.

تقول عن ذلك: «أنا أحب ما أقوم به بشكل خلاق، ولا أفعله للشهرة، التي أعتبرها مكافأة إضافية، وعندما تأتي إلي معجبة وتقول إنني حققت فرقاً في حياتها، فهذا أفضل ما يمكنني أن أحصل عليه من الأمر«.

تقسم ويندي وقتها بين سيدني ولوس انجلوس، وبينما تجذب مقاطع الفيديو التي تنشرها الملايين من المشاهدات، فإنها تعتبر نفسها «فتاة عادية» وتصف ذلك بقول: لقد عشت على المكرونة السريعة لشراء الحقائب التي أريد، وأنفقت أكثر من 10 آلاف دولار على أحذية في شهر واحد، كما ارتديت فستاناً بدولارين، وتعتقد أنها تبرز من بين الحشد على الإنترنت لأنها تحافظ على الغرابة والأصالة، بحسب صحيفة الديلي ميل.

وكانت نصيحتها أنها ترى من الأفضل تأجيل بدء القناة وتجميع المحتوى بدلاً من الخروج بفيديو واحد، فالناس تشترك فقط في القنوات التي يتم تحديثها باستمرار.

وسمة أخرى يجب أن تكون «الصبر» لأنها أمضت ما يصل إلى ثماني سنوات لتكبر علامتها التجارية وعليك الاستمرار؛ لأنك لا تعرف أي محتوى سيلقى رواجاً ويغير حياتك.

أضف تعليقا