موانع استخدام حبوب منع الحمل

تتعدد أنواع حبوب منع الحمل، منها التي تحتوي على الإستروجين والبروجيستين معاً يشار إليها بأحاديّة الطّور وثنائيّة الطور وثلاثية الطور، ويمكن أن تحمل المرأة إذا وصلت الحيوانات المنوية للرجل إلى إحدى بويضاتها.

وتعمل حبوب منع الحمل على إيقاف حدوث الحمل من خلال الحفاظ على البويضات والحيوانات المنوية متباعدة، أو من خلال إيقاف إنتاج البويضات؛ لكن يجب على النساء اللواتي أصبن بالحالات الآتية عدم استخدام حبوب منع الحمل:

اقرئي أيضًا : مخاطر اكتئاب الحمل وطرق التخلص منه

•الإصابة بآلام شديدة في البطن.
•مرض السّكري غير المسيطر عليه.
•الجلطات الدّمويّة.
•الأزمات القلبيّة.
•ارتفاع ضغط الدّم.
•السّكتات الدماغيّة.
•نزيف الرّحم غير المشخّص.
•بعض أنواع صداع الشقيقة.
• بعض أنواع السّرطان.
•داء الكرات المنجليّة.
•أمراض الكلى المزمنة.
•أمراض الكبد.
• أمراض المرارة.
•الصّرع.
•يشار إلى أنّه يجب على المدخّنات، والسمينات، ومن يُعتَقَد بأنهنّ حوامل، والمقبلات على جراحة انتقائيّة عدم استِخدام هذه الحبوب.
•الشّعور بالخدران أو الألم الشّديد في السّاق أو الذّراع.
•الشّعور بآلام الصّدر.
•الشّعور بضيق الأنفاس.
•الإصابة بالصّداع الشّديد.
•الإصابة بمشاكل في البصر.

 

أضف تعليقا