تصريحات نارية لقاتل الأميرة ديانا تهزّ العائلة البريطانية المالكة!

بعد مرور 20 عاماً على وفاة الأميرة ديانا إثر حادث سير مأساوي، قرر عميل سري بريطاني متقاعد يُدعى جون هوبكنز أن يخرج عن صمته بعد أن خرج من المستشفى، وأبلغه الأطباء بأنه قد لا يعيش لأكثر من أسابيع قليلة، أن يفضح المستور، ويورّط العائلة البريطانية المالكة بتصريح ناري، فاعترف أنه كان قاتلًا استخباراتيًّا لمدة 38 عامًا، وتورّط في 23 اغتيالًا، كلفته بها وكالة الاستخبارات البريطانية بين العامين 1973 و1999، ومن ضمنها كانت مهمة قتل الأميرة ديانا، بحسب موقع YourNewsWire.
قال العميل: إنّ الراحلة ديانا كانت ضحية فريدة، لأنها المرأة الوحيدة التي قتلها، ولأنها الوحيدة التي تنتمي إلى أسرة ملكية. وأفاد بأنها أيضًا الضحية الوحيدة التي كلفته هذه الأسرة، بالتخلص منها.
واللافت أنّ جون يحمل مشاعر متناقضة بشأن اغتيال ديانا، إذ إنه يؤكد أنها امرأة جميلة وطيبة، ولا تستحق الموت، إلّا أنه يعتبر أنها شكلت في الوقت نفسه، خطرًا على العرش البريطاني.
وقال جون: "ديانا كانت تعرف الكثير من الأسرار الملكية، كما أنها كانت تكره العائلة، قال لي المسؤول: عليها أن تموت بأمر مباشر من الأمير فيليب، مشترطًا أن يبدو الأمر وكأنه حادث. لم أكن قد قتلت امرأة من قبل ولا أميرة. إلا أنني أطعت الأوامر. فعلت ذلك من أجل الملكة والبلد".

 لقراءة باقي الموضوع اضغط هنا!

اقرئي ايضاً:

الأميرة ديانا.. هكذا حافظت على جمالها

هل تتعمد كيت ميدلتون تقليد الاميرة ديانا؟

أسرار سيّدات القصر الملكيّ البريطانيّ!

 

أضف تعليقا