بدء العدّ التنازلي لمعرض بيوتي ورلد الشرق الأوسط 2017

قد تمّ عرض أحدث الإحصائيات الاقتصادية في قطاع الجمال، في خلال المؤتمر الصحفي الخاصّ بمعرض بيوتي ورلد الشرق الأوسط 2017، وهو أكبر معرض تجاريّ دولي لمنتجات التجميل والعناية بالشعر والعطور واللياقة البدنية في المنطقة.

وتنعكس الحالة الصحّية للسوق من خلال الإتجاه التصاعدي لمعرض الأيام الثلاث، والذي يقام في الفترة من 14 إلى 16 مايو 2017 في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وقد صرّح منظّمو المعرض في ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط، أنّ بيوتي ورلد الشرق الأوسط 2017 سيشارك به 1.580 عارضاً من 59 دولة، على مساحة 55,000 متراً مربّعاً، أيّ بنسبة زيادة سنوية قدرها 4 % في عدد العارضين ومساحة المعرض.

في هذا الإطار، بمكن القول أنّ هناك بحث جديد قد كشف بأنّ قيمة سوق التجميل والعناية الشخصية في الشرق الأوسط وأفريقيا تقدّر بنحو 34.5 مليار دولار بحلول عام 2021، مع تقدّم الإمارات كأحد أعلى متوسّطات إنفاق الفرد على منتجات التجميل في العالم.

وتفيد أبحاث شركة يورومونيتور إنترناشيونال (EMI) أنّ مستهلكي الشرق الأوسط وأفريقيا أنفقوا ما يقرب من 30 مليار دولار على العطور ومنتجات العناية بالشعر والعناية بالبشرة، ومستحضرات التجميل الملوّنة، ومستحضرات الزينة الرجالية ومنتجات اللياقة البدنية الأخرى في عام 2016، بزيادة نسبتها 3.4 % مقارنة بـ  2015 ( 29 مليار دولار) .

وتتصدّر السوق كلّ من الإمارات والسعودية، حيث احتلّت الإمارات المرتبة السابعة عالمياً في عام 2016 من حيث متوسّط إنفاق الفرد على منتجات التجميل  الذي بلغ 239 دولاراً، حيث تقدّمت بمركزيْن عن عام 2015. وفي الوقت نفسه، فإنّ قيمة التجزئة لسوق الجمال والعناية الشخصيّة في السعوديّة بلغت 5.3 مليار دولار في العام الماضي.

وفي الوقت الذي تستحوذ فيه دول الخليج حالياً على نصيب الأسد من السوق الإقليمية، من المتوقّع أن يأتي النمو الرئيسي من دولتَيْ الشمال الأفريقي المغرب وتونس. ووفقاً لتقارير يورومونيتور انترناشيونال، بلغت قيمة سوق الجمال والعناية الشخصية في البلديْن 1.1 مليار دولار في عام 2016، ومن المتوقّع أن تنمو سنويّاً بنسبة 8 % حتّى عام 2021.

وقال أحمد باولس، الرئيس التنفيذي لشركة ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط، في معرض حديثه في المؤتمر الصحفي للمعرض: "إنّ قطاع الجمال يتّسم بالحيوية كعادته دائماً، ومع اكتمال الحجز لمساحة المعرض كاملة، فإنّ الدورة الثانية والعشرين من بيوتي ورلد الشرق الأوسط هذا العام ستكون الدورة الأكبر حتى الآن".

"لذلك فإنّ استجابة القطاع الصناعي المثيرة للإعجاب لم تكن مفاجئة، حيث أنّ المنطقة لا تزال سوقاً رائعة للجمال واللياقة البدنية. وبالتالي استقطب المعرض نفسه في السنة الفائتة تمثيلاً واسعاً من العلامات الرائدة في العالم، وكلّها حريصة على التعامل مع سوق واعدة ومربحة.

وأضاف باولس: "يتأكد الطابع العالمي للمعرض بمشاركة 24 جناحاً دولياً، في حين أنّ المشاركة المحلّية تعدّ قويّة كالعادة، حيث تشارك 186 شركة من الإمارات على مساحة 6,900 متراً مربّعاً".

وأشار باولس إلى أن بيوتي ورلد الشرق الأوسط يعود بـ 12 فعالية تجتذب الآلاف من الاحترافيين في مجال التجميل كلّ عام، وفي مقدّمتها كوينتنس، في عرض حصري لـ 23 من العطور المتخصصة، وصراع الحلّاقين، وهي مواجهة حيّة لأفضل فنّيّي الزينة الرجالية في الإمارات.

"ومن أبرز ملامح تطوّر المعرض هذا العام إضافة قسم الرعاية والنظافة الشخصية الذي يغطّي العناية بالأطفال والعناية بالأسنان، ومزيلات الروائح، والمنظّفات ومنتجات العناية بالمنزل، والمناديل الورقية، والمناديل المبلّلة، ومواد التجميل، في حين يعود الجناح العضوي والطبيعي للعام الثالث على التوالي في ظلّ التوجّه البيئي المتزايد في أعمال التجميل".

وإلى جانب قسم الرعاية والنظافة الشخصية يضمّ بيوتي ورلد الشرق الأوسط 2017 مجموعات المنتجات الرئيسية وهي منتجات العناية بالشعر، والأظافر& لوازم الصالونات، ومستحضرات التجميل والعناية بالبشرة،  والماكينات  والتغليف، والمواد الخام؛ والمعدات المهنيّة والسبا، ومركّبات العطور والعطور المصنّعة.

يعتبر معرض التجميل السنوي الاحترافي منصّة مثالية للأعمال التجارية للاعبين العالميين لإطلاق أحدث منتجاتهم والتواصل مع آلاف الاحترافيين من حول المنطقة وما وراءها.

يشارك في المعرض 24 جناحاً دولياً من الأرجنتين، البرازيل، بلغاريا، الصين، مصر، فرنسا، ألمانيا، هونج كونج، الهند، أيرلندا، إيطاليا، إندونيسيا، كوريا، المغرب، باكستان، سنغافورة، أسبانيا، تايوان، تايلاند، تونس، تركيا، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة، ولأول مرة اليابان.

 

لمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع الالكتروني:

www.beautyworldme.com

 

أضف تعليقا