مشروب عجيب يشفي من الامراض

عندما نصل إلى سن معينة، تبدأ المشاكل الصحية بالازدياد مما يترتب على ذلك الزيارات المتكررة إلى الأطباء.  ولكن قبل أن نصل إلى تلك الحال، من الممكن أن نتفادى الكثير من تلك الحالات المرضية باستخدام طريقة بسيطة، فعالة، طبيعية وغير مكلفة. وما عليك سوى أن تمزجي فوائد الثوم والليمون والزنجبيل معاً في مشروب واحد لكي تستفيدي من جميع فوائد هذه المواد الغذائية.

إليك وصفة علاجية لمشروب يتكون من مزيج  من ثلاث مكونات غذائية عجائبية سوف تدهشك.

 

اشتركي الآن في صفحة "الجميلة" على الفيسبوك

 

فوائد هذا المشروب

هذا المشروب العجائبي قد يمنع الأمراض التالية:

  • مستوى الكولسترول السيء المرتفع(LDL)
  • مستوى الدهون الثلاثية المرتفع
  • تشكل التخثرات
  • ضغط الدم المرتفع
  • ضعف عمل الكبد
  • الفشل الكلوي
  • شيخوخة الخلايا
  • ضعف الدورة الدموية
  • الخلل في نظام مناعة الجسم

ينصح الأشخاص الذين يعانون من زيادة في الوزن والتهاب الجيوب الأنفية والتهاب المفاصل وهشاشة العظام والجلطة الدماغية والبواسير وفقر الدم بتناول هذا العلاج.

كيف تحضرين هذا المشروب المنقي للجسم؟

المكونات:

  • ثمانية فصوص من الثوم
  • ثمانية أرباع من الليمون العضوي
  • قطعة من الزنجبيل الطازج بحجم 5 سم
  • 4 لترات من الماء.

طريقة التحضير:

قشري الزنجبيل وقطعيه إلى شرائح رفيعة جداً، ثم قشري فصوص الثوم وقطعيها، وقطعي الليمون إلى أجزاء صغيرة من  دون إزالة القشرة حيث أنها غنية جداً بالعناصر الغذائية. ضعي جميع المكونات في الخلاط الكهربائي وأخلطيها معاً إلى أن تحصلي على مزيج متجانس.

اغلي الماء في وعاء مع المزيج الذي حصلت عليه، وعند أول إشارة لغليان الماء ازيليه عن النار واتركيه يبرد حسب حرارة الغرفة. ضعي المشروب في زجاجات في الثلاجة لمدة ثلاثة أيام ثم صفي محتويات الزجاجة وأعيدي المشروب إلى الثلاجة.

خلال الأيام الأولى من بدء العلاج تناولي ملعقة كبيرة من هذا المشروب قبل نصف ساعة من كل وجبة. وإذا لم تعاني من أية آثار جانبية، تناولي ملعقتان كبيرتان قبل كل وجبة. ولزيادة فعالية هذا المشروب زيدي الجرعة تدريجياً إلى 50 مللتر قبل كل وجبة، بمعدل 150 مللتر في اليوم الواحد.

الكمية التي قمت بتحضيرها تكفي 40 يوماً لذلك يمكنك تطبيقها مرة واحدة في العام لتنظيف جسمك على المدى الطويل.

إذا كنت تخضعين لمتابعة طبية أو تتناولين علاجاً معيناً، استشيري الطبيب قبل البدء بهذا العلاج. وإذا لاحظت أشياء أو أعراضاً غير مناسبة خلال الأيام الأولى من بدء العلاج فلا تقلقي إذ أن ذلك يعني أن جسمك يحاول تحييد السموم والتخلص منها.

الخصائص الطبية لمكونات المشروب:

الثوم:

غني بمضادات الأكسدة والعناصر الغذائية التي تعزز مناعات الجسم، وفوائده تجعله حليفاً لبعض العلاجات.

وقد اثبتت العديد من الدراسات أنه عند تناول الثوم على معدة فارغة في الصباح فإنه يعمل بشكل أكثر فعالية كمضاد حيوي طبيعي لأنه يسهل إزالة البكتيريا الأقل مقاومة. وإضافة إلى ذلك فإن قوته كمزيل للسموم ومنقي للجسم تزداد إلى عشرة أضعاف  ويعمل على تحييد الفضلات بشكل أسرع.

ويستعمل الثوم لمكافحة ارتفاع ضغط الدم ويحسن الدورة الدموية ويضمن عمل الكبد والقلب بشكل جيد.

ومن الناحية الأخرى لا ينصح الأشخاص الذين يعانون من البورفيريا (مرض في الدم يسبب الحساسية من الضوء) أو الذين سوف يخضعون إلى عملية جراحية بتناول الثوم لأن له خصائص مضادة لتخثر الدم مما يجعل المريض عرضة للنزيف.  

الزنجبيل:

الزنجبيل من الجذور التي تشتهر بفوائدها لمعالجة حالات الشعور بالغثيان والقيء ويعالج المشاكل المعدية بشكل طبيعي.

كما أنه يستخدم في تخفيض التوتر الشرياني بسبب خصائصه المضادة للتخثر مما يسمح بالسيطرة على ضغط الدم.

لا ينصح الأشخاص الذين يعانون من ضعف عام في صحتهم، والنساء الحوامل والمرضعات والأشخاص المصابين بالسكري أو أمراض الدم بتناول الزنجبيل على الإطلاق.

الليمون:

سبب شعبية الليمون هو محتواه العالي من فيتامين سي وهذا الفيتامين مضاد قوي للأكسدة مما يسمح بمحاربة الجذور الحرة وشيخوخة الخلايا.

والليمون مادة غذائية رائعة لتقوية نظام المناعة في الجسم ويعمل كدرع واقي ضد الهجمات التي تضعف أجهزة الجسم. ولكن إذا كنت تعانين من أية مشاكل في الكلى او المثانة أو المعدة فيجب تجنب تناول الليمون تماماً.

 

اقرئي أيضاً

أفضل المشروبات لإنقاص الوزن

مشروب الحليب الذهبي لتنقية الجسم من السموم والدهون

مشروبات بالزنجبيل والكركم والليمون تذيب الدهون بسرعة

أضف تعليقا